موتورولا على خطى نوكيا الجبار

(المستقلة)..يبدو أن الحنين إلى زمن الهواتف البسيطة بدأ يتسع. فبعدما لجأت نوكيا إلى استدعاء هاتفها 3310 الذي كان يوما ما “جبارا” بداية الألفية، ألقت موتورولا بورقتها الأكثر ربحا بإعلانها إعادة تصنيع موتورولا رازر الهاتف المطوي الأنيق. وبحسب صحيفة ديلي ميل، فقد حصلت شركة بيناتون البريطانية للاتصالات على ترخيص من موتورولا لتصنيع “بيناتون بليد” أو شفرة …