ظاهرة فلكية نادرة … اقتران استثنائي للزهرة والمشتري ..فجر الإثنين ….

صرح رئيس الجمعية الفلكيّة العربية المهندس ماجد أبو زاهرة .أن سماء المنطقة العربية تشهد قبل شروق شمس ليوم غد الإثنين 13 نوفمبر 2017 اقتراناً استثنائياً بين كوكبَي الزهرة والمشتري وسوف يُشاهَد بسهولة بالعين المجردة ..
وأضاف أبو زاهرة أن الزهرة سيكون أكثر لمعاناً ويقع إلى أعلى يسار المشتري بالنسبة للراصد وستفصل بين الكوكبيْن مسافة ظاهرية صغيرة جداً تبلغ 0.3 درجة فقط بالأفق الشرقي لقبة السماء علما بأن هذا الاقتراب من زاوية رؤيتنا على الأرض فقط، ولكن في الفضاء فالزهرة والمشتري بعيدين جداً عن بعضهما بعضا.
وتابع الأمر الاستثنائي في هذا الحدث عند مراقبة الظاهرة عبر تلسكوب صغير أو منخفض القوة يمكن رؤية الكوكبين كأقراص دائرية سوياً في مجال الرؤية نفسه، حيث سيكون الزهرة مضاءً بنسبة 97 % في حين أن المشتري مضاءٌ قرصه بنسبة 99 %، إلى جانب أقماره الأربعة الكبيرة التي تسمّى أقمار جاليلو، وأيضاً يمكن رؤية الكوكبيْن سوياً في مجال رؤية المنظار الثنائي العينية وهناك حاجة إلى تثبيت المنظار على قاعدة لمنع اهتزاز الصورة وهذه فرصة مثالية للرصد والتصوير.