العراق يسترد قطعا من آثاره المهربة

أعلن العراق استرداد أكثر من 140 قطعة من آثاره المهربة، من دول أوروبية وعربية. وأفادت وزارة الخارجية في بيان الخميس بأنها سلمت المتحف العراقي مجموعة من الآثار التي استعيدت بفضل جهود البعثات الدبلوماسية في الخارج.

وأوضحت الوزارة أن المجموعة التي تضم 97 قطة أثرية و44 عملة معدنية، تم تسليمها بحضور رئيس الدائرة القانونية في الوزارة السفير حازم اليوسفي ووكيل وزارة الثقافة لشؤون الآثار قيس حسين رشيد.

وقال رشيد في تصريح لـ”راديو سوا” الجمعة إن الوزارة أنهت ملف استرداد الآثار العراقية من ألمانيا وسويسرا وكندا ومصر ولبنان، مشيرا إلى أن البعثات الدبلوماسية تواصل الجهود لاسترجاع الآثار التي ما زالت تُعرض في المزادات العالمية.

وأوضح أن سفارات العراق في الخارج تلعب دورا كبيرا في إعادة الآثار، مشيرا إلى أن استرجاع معظم القطع كان نتيجة التعاطف الدولي مع قضية الآثار العراقية.