نينوى: ذوو المفقودين يواجهون صعوبات كبيرة في استحصال شهادات الوفاة

اكدت عضو في مجلس محافظة نينوى ليال محمد، اليوم الثلاثاء، ان اهالي المفقودين في المحافظة، يعانون من مشكلة اصدار شهادات الوفاة.
وقالت عضو المجلس لـ”الغد برس”، ان “القضاء يرفض اصدار شهادات وفاة بحق المفقودين لاعتبار ان اصدار الشهادة يحتاج الى جثة المتوفي”.
واضافت محمد ان “اغلب اهالي المفقودين بنينوى لا يعرفون مصير ابناءهم ولكن تحرير اغلب المدن من سيطرة “داعش” وعدم ظهورهم، فيما لا تزال الكثير من المقابر الجماعية لم يعثر عليهم يجعلهم في موقف صعب”.
وبينت ان “اهالي المفقودين فقدوا الامل بأن ابناهم احياء وهم يحاولون الحصول على شهادات الوفاة لاستكمال باقي المتعلقات الخاصة بهم وبينما يرفض القضاء اصدارها من دون وجود جثة فأن الاهالي هم في مشكلة كبيرة تحتاج الى سعي جدي من قبل السلطات المحلية والاتحادية للتدخل وحسم الامر”.