نقل كرة كأس العالم لكرة القدم إلى محطة الفضاء الدولية

انطلق اثنان من رواد الفضاء الأمريكيين ورائد فضاء روسي إلى محطة الفضاء الدولية على متن مركبة فضاء روسية اليوم الأربعاء، حاملين معهم كرة قدم ستستخدم في المباراة الافتتاحية لكأس العالم هذا العام.

ومن المقرر أن يصل الأمريكيان ريكي أرنولد ودرو فوستيل والروسي اوليج ارتيمييف إلى محطة الفضاء الدولية، بعد يومين من الانطلاق من قاعدة بايكونور الفضائية في جمهورية كازاخستان السوفيتية السابقة.

وبوصولهم، يرتفع عدد الأشخاص في المحطة إلى ستة أشخاص حيث سينضمون إلى سكوت تنجل من الولايات المتحدة، ونوريشيج كايناي من اليابان، وانطون شيكابليروف من روسيا، الذين كانوا على متن المحطة لمدة أربعة أشهر.

ومن المنتظر أن يعيد شيكابليروف كرة القدم في رحلة العودة قبل نهائيات كأس العالم، وهي البطولة الأكثر رقيًا في كرة القدم، والتي ستستضيفها روسيا في شهري يونيو ويوليو.

وتمكن محطة الفضاء الدولية، التي تدور على ارتفاع حوالي 400 كيلومتر، العلماء من إجراء تجارب مستحيلة على الأرض.