المجلس العربي: مفوضية كركوك لا تزال خاضعة لسيطرة الكرد وعلى العبادي التدخل..

كركوك: يس عراق

اكد المجلس العربي في محافظة كركوك، ان مدير مفوضية كركوك للانتخابات لا زالت تخضع لسيطرة القومية الكردية، في دعا رئيس الوزراء حيدر العبادي الى انهاء جميع الخروقات في المحافظة.وذكر المجلس في بيان تلقت “الغد برس”، نسخة منه، ان “المكون العربي في المحافظة ما زال يعاني في كل دورة انتخابية بسبب التراكمات التي خلفها الانفصاليون في مكتب كركوك للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات”، مبينا ان “مدير مكتب مفوضية كركوك للانتخابات يمارس نفس النهج السابق من خلال الالتزام بتوجيهات الحزب الذي يسيطر عليه”.

واضاف انه “هناك خروقات كثيرة في مكتب مفوضية كركوك من اجل افشال العمل في المناطق المحررة خوفا من حصول المكون العربي على استحقاقه الحقيقي، وهذا الامر يتم من خلال افشال عملية توزيع البطاقات للناخبين”.

ودعا المجلس العربي بحسب البيان ان “رئيس الوزراء حيدر العبادي والقيادات الوطنية في الحكومة الاتحادية وقيادة العمليات كافة بالعمل على فرض القانون والدستور والتدخل السريع لإنهاء جميع الخروقات في محافظة كركوك”، مطالباً مفوضية الانتخابات بـ”إرسال لجنة بأسرع وقت ممكن لإعادة هيكلية مكتب كركوك وإشراك باقي القوميات بنفس النسب وإحقاق الحق المسلوب”.

ولفت الى انه “يدين دخول وسيطرة قوات البيشمركة في قاطع ناحية قرة هنجير بشكل كامل ويعد اعتداء سافر على حدود اهالي مدينة كركوك، والذي يهدف الى زعزعة الأمن والتلاعب بنتائج الانتخابات النيابية من قبل الانفصاليين”.

يشار الى ان “الغد برس”، حصلت على وثائق ظهر فيها تعيين مدير مكتب مفوضية انتخابات كركوك لـ5 اشخاص تابعين لحزب الوطني الكردستاني بصيغة عقد.