بالفيديو..المالكي يهدد بحرب أهلية إذا لم يفوز بالانتخابات..

بغداد: يس عراق

كشف رئيس ائتلاف “دولة القانون” وزعيم حزب الدعوة نوري المالكي عن توقيعه وثيقة مع زعيم ائتلاف ” النصر” حيدر العبادي على التحالف بعد الانتخابات ودمج النتائج ، فيما كان هذا الاخير نفى سابقًا وجود أي اتفاق مع المالكي بهذا الشأن .

وكانت قيادات حزب الدعوة ، قد اتفقت على أن يقود رئيس الوزراء الحالي حيدر العبادي قائمة النصر ، بينما يقود رئيس الوزراء السابق نوري المالكي قائمة ائتلاف دولة القانون، تحت مظلة وإشراف الحزب في الانتخابات المقبلة.

وقال حزب الدعوة في بيان ، في 13 يناير/ كانون الثاني 2018، إن “اجتماعاً حصل لحزب الدعوة بحضور العبادي والمالكي تم فيه الاتفاق على دخول الدعوة بتحالفين في انتخابات مجلس النواب، الأول باسم “دولة القانون” برئاسة نوري المالكي والثاني (النصر والإصلاح) برئاسة حيدر العبادي”.
وكشف المالكي في تصريح متلفز ، عن إن قرارًا صدر عن حزب “الدعوة” بدمج نتائج القائمتين والتحالف، وهذا مثبت بالوثيقة التي وقع عليها العبادي، ونتمنى أن تنفذ.
وأشار المالكي إلى أن دخول حزب الدعوة في قائمتين هو “تدبير انتخابي” ، للنأي بالحزب كاسم وعنوان عن المشاركة في الانتخابات.
وكان زعيم تحالف النصر حيدر العبادي نفى سابقًا وجود أي اتفاق مع المالكي لتشكيل الكتلة الأكبر بعد الانتخابات البرلمانية التي ستجري السبت المقبل، داعيًا إلى ضرورة التفاهم بين الكتل لمصلحة البلاد.
وقال العبادي حينها إن “أي اتفاق مسبق عن التحالف مع ائتلافات أخرى هو تجاوز على إرادة الناخب، وأنفي نفيًا قاطعًا أي اتفاق لتشكيل الكتلة الأكبر”.