بعد حرق صناديق الاقتراع..الجبوري يدعو إلى إعادة الانتخابات وملاحقة المخربين والمزورين..

بغداد: يس عراق

اكد رئيس مجلس النواب الدكتور سليم الجبوري ان جريمة احراق المخازن الخاصة بصناديق الاقتراع في منطقة الرصافة، انما هو فعل متعمد، وجريمة مخطط لها، تهدف الى اخفاء حالات التلاعب وتزوير للاصوات وخداع للشعب العراقي وتغيير ارادته واختياره.

اننا ندعو الى اعادة الانتخابات بعد ان ثبت تزويرها والتلاعب بنتائجها وتزييف ارادة الشعب العراقي بشكل متعمد وخطير، وملاحقة الجهات التي ساهمت في عمليات التزوير والتخريب

وندعو ايضا الاجهزة الامنية والجهات المختصة في بغداد الى اتخاذ اجراءات تحقيقية وامنية صارمة تتناسب وحجم هذه الجريمة المشينة، وكشف ملابساتها وفضح كل الذين يقفون خلفها في اسرع وقت.

كما ادعو لجنة الامن والدفاع البرلمانية والمؤسسات الرقابية ووسائل الاعلام الى متابعة تفاصيل هذا الامر، وبيانه للناس وكشف تفاصيله بكل شفافية وحياد.