الجماعة الاسلامية: 188 صندوقا سيفرز في السليمانية وعلى المفوضية عدم تكرار مهزلة كركوك

بغداد: يس عراق

اكد مسؤول الدائرة الانتخابية في الجماعة الاسلامية، هاوزين عمر، اليوم الاحد، ان عملية العد والفرز اليدوي ستنطلق يوم غد في السليمانية، داعيا الى عدم تكرار مهزلة كركوك، بحسب وصفه.وذكر عمر لـ”الغد برس”، انه “سيتم انطلاق عملية العد والفرز اليدوي يوم غد في السليمانية”، مبينا ان “الصناديق ستفرز في قاعة نادي أشتي في الساعة الثامنة”.

واشار عمر الى ان “الجماعة الاسلامية لديها ملاحظات كثيرة مع الاطراف المعارضة لنتائج الانتخابات على مجمل العملية، منها طعون على اكثر من 300 صندوق في السليمانية”، لافتا الى ان “المفوضية لم تنظر ولم تستجب لتلك الطعون الى الان”.

واوضح ان “عدد الصناديق التي ستفرز هي 188 صندوقا، ولانعلم على اي اساس وعلى اى طعون تم تحديد هذه الصناديق، واننا نعتقد ان عملية العد والفرز الجزئي مخالف تماما لقانون التعديل الثالث”.

واضاف عمر ان “اجراءات المفوضية بعدم اطلاع الكيانات السياسية على نتائج العد والفرز بشفافية وعن قرب كما حصل في كركوك غير مقبولة، ولا بد لها أن تبين ماهية انواع الطعون على تلك الصناديق”.

وبين ان “الجماعة الاسلامية مع الاطراف السياسة المعارضة الاخرى ستراقب العملية يوم غد، فاذا تبين لنا ان العملية ستختزل وتسير بطريقة غير قانونية سنقاطعها”.

وتابع عمر ان “القوى الاقليمة وبرعاية المفوضية الحالية اجهضت الفحوى الحقيقي لعملية العد والفرز اليدوي”.

وافاد بان “الدائرة الانتخابية للجماعة الاسلامية كانت تتوقع الحصول على 90 الفا الى 100 الف صوت في انتخابات 12 ايار، الا انهم حصلوا على اقل من 52 الف صوت”، معتبرا ان “ما حصل في كركوك كانت مهزلة ونرفض تكرار ذلك في كردستان”.

وأكد المتحدث باسم المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في اقليم كردستان زانا عثمان، في وقت سابق من اليوم الأحد، بأنه لم يتم تحديد موعد البدء بعملية العد والفرز اليدوي في محافظات الاقليم.