الاتحاد الوطني يعلن زيادة اصواته بكركوك: استعدوا للدعاوى القضائية

انتخابات محلية في العراق

كركوك: يس عراق

اعلن الاتحاد الوطني الكوردستاني، حفاظه على عدد المقاعد التي تحصل عليها في الانتخابات التشريعية بعد اجراء عملية العد اليدوية.
وقال القيادي في الحزب خالد شواني، في مؤتمر صحفي مشترك مع ريبوار طه، رئيس قائمة الاتحاد الوطني ان عدد مقاعد الحزب في كركوك بقيت 8 بعد اجراء عملية العد اليدوي بل ان اصوات الاتحاد زادت عن السابق.
وقال ان العد والفرز اليدوي، اظهر ان تصريحات بعض الأطراف بأن الاتحاد الوطني مارس التزوير في كركوك، بعيدة عن الصحة، بل عليها الاستعداد لمواجهة القضاء بعد تحريك دعاوى عليها.
من جانبه قال ريبوار طه، رئيس قائمة الاتحاد الوطني في كركوك، ان الاتحاد الوطني التزم سياسة ضبط النفس بعد اجراء الانتخابات، والاتهامات التي وجهت له في كركوك، مشيرا الى ان الاتحاد الوطني التزم بجميع قرارات مجلس المفوضين في المفوضية والقضاة المنتدبين، وذلك لحماية السلم الأهلي في كركوك.
وكان مجلس القضاة المنتدبين في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات قد بدأ عمليات العد والفرز اليدوي في محافظة كركوك في الثالث من يوليو / تموز الجاري، والتي ستشمل محافظات اخرى تباعا.
وأقر البرلمان المنتهية ولايته إجراء عملية فرز يدوي لأوراق التصويت في الانتخابات، لكن اللجنة القضائية التي تتولى الإشراف على العملية حالياً قالت إنها ستعيد فقط فرز الأصوات الواردة في شأنها شكاوى.