الرئيسية #00Push00# تحالف الصدر يطالب العبادي بالاستقالة “فورا” و”الفتح” يعلن تشكيل الحكومة مع “سائرون”

تحالف الصدر يطالب العبادي بالاستقالة “فورا” و”الفتح” يعلن تشكيل الحكومة مع “سائرون”

بغداد: يس عراق

في تطور لافت على الساحة السياسية العراقية طالب تحالف “سائرون” الفائز في الانتخابات التشريعية التي جرت مؤخرا رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي حليفها الأول في تشكيل الكتلة الأكبر بالاستقالة من منصبه بشكل فوري على خلفية احداث محافظة البصرة.

واستضاف مجلس النواب العراقي في جلسة خاصة للبصرة برئاسة النائب محمد علي زيني رئيس السن وبحضور 180 نائبا، رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي وعدد من الوزراء المعنيين لمناقشة الاوضاع في محافظة البصرة.

وعقب انتهاء الجلسة عقد رئيس تحالف “سائرون” حسن العاقولي مؤتمرا صحفيا قال فيه ان “اجابة الكابينة الوزارية في جلسة اليوم لم تكن مقنعة بشأن ازمة البصرة”، مردفا بالقول انه “نطالب الحكومة بالاعتذار للشعب والاستقالة فوراً”.

وأضاف ان “الامر اصبح واضحاً امام الشعب العراقي الذي يطالب بخطوات جدية لانقاذ البلد”.

الى ذلك اعلن تحالف “الفتح” بزعامة الأمين العام لمنظمة “بدر” هادي العامري عن تقارب من تحالف “سائرون” في تشكيل الحكومة الاتحادية المقبلة، معلنة فشل الجلسة الخاصة لمجلس النواب المخصصة للبصرة كونها غير قانونية.

وقال رئيس التحالف احمد الاسدي في مؤتمر صحفي عقده عقب الجلسة، انه “حضرنا لجلسة اليوم رغم علمنا انها غير دستورية لكن حصرنا على العراق اولاً والبصرة ثانياً”.

وأضاف انه “مل البصريون من سماع الشعارات المتكررة حتى اريقت الدماء فيها”، منوها الى ان “المشاجرة في مدخل مجلس النواب هي مخالفة قانونية واضحة”، في إشارة الى المشاجرة التي حصلت بين حماية العبادي وحراس مجلس النواب.

واكد الاسدي ان “النظام الداخلي للبرلمان يمنع دخول اسلحة داخل المبنى”، مبينا انه “بناءً على ما اجمع به اعضاء مجلس النواب بفشل الحكومة بحل ازمة البصرة نطالب باستقالة رئيس الحكومة والوزراء”.

وتابع بالقول انه “سنعمل سريعاً خلال “الساعات” المقبلة لتشكيل الحكومة”، مشيرا الى ان تحالف “الفتح” و”سائرون” “على خط واحد لتشكيل الحكومة الجديدة ولبناء العراق وواهم من يعتقد اننا متفرقون”.