سيمنس تستعرض باقة حلولها المتكاملة لتوفير الطاقة في العراق خلال يوم الطاقة العراقي

بغداد: يس عراق

• يوم الطاقة العراقي الذي نظمته سيمنس يستعرض باقة متكاملة من حلول ومنتجات سيمنس في مجالات توليد ونقل وتوزيع الطاقة في العراق الجديد
• المؤتمر يناقش بعض تفاصيل خارطة الطريق لمستقبل الطاقة في العراق
• المؤتمر يقدم حلول تمويلية لمشروعات الطاقة المستقبلية في البلاد

نظمت سيمنس مؤتمراً للطاقة تحت عنوان “يوم الطاقة العراقي: خارطة الطريق من أجل المستقبل”، وهو مؤتمر أقيم في بغداد على مدار هذا اليوم. وخلال المؤتمر، استعرضت سيمنس باقة حلولها المتكاملة في مجالات توليد وإدارة الطاقة والحلول التمويلية للمشروعات، لدعم خطط توفير الطاقة في العراق الجديد. شارك في المؤتمر أكثر من 100 شخصية من كبار الشخصيات المعنية بقضايا الطاقة في العراق، بالإضافة لعدد من كبار المسئولين التنفيذيين في سيمنس والذين ناقشوا العديد من الموضوعات التي كان من بينها توليد الطاقة والخدمات وحلول التحول الرقمي، وامكانات تنفيذ مشروعات الطاقة المتجددة في العراق، وحلول معالجة الوقود.

يأتي هذا المؤتمر بعد الزيارة التي قام بها السيد/جو كايسر-الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة سيمنس AG إلى بغداد مؤخراً والتقى خلالها بالسيد/حيدر العبادي-معالي رئيس الوزراء العراقي، حيث ناقشا خلال اجتماعهما خارطة الطريق الاستراتيجية التي وضعتها سيمنس لتوفير الطاقة الكهربائية للعراق، والخطط قصيرة ومتوسطة وطويلة الأجل التي تم تصميمها للمساهمة في تلبية احتياجات اعادة اعمار العراق ودعم التنمية الاقتصادية في البلاد. ومن خلال “خارطة الطريق لتوفير الطاقة الكهربائية للعراق الجديد”، أكدت سيمنس عن استعدادها لإضافة 11 جيجاوات لقدرات توليد الطاقة في العراق خلال 4 سنوات، بما يضمن توفير طاقة كهربائية مستدامة يُعتمد عليها على مدار الساعة لحوالي 23 مليون عراقي في جميع أنحاء البلاد. وسيعمل ذلك على زيادة قدرات التوليد الحالية في العراق بنسبة تصل لحوالي 50%. وتتمثل أهمية هذا المشروع فيما يوفره من مليارات الدولارات المتمثلة من وفورات الوقود التي ستُستخدم في توليد الطاقة مستقبلاً، وخلق مصدر جديد من الإيرادات لقطاع الكهرباء العراقي بما يدعم التنمية المستقبلية في العراق الجديد.

وتعليقاً على ذلك، يقول السيد/جان كلود نصر-النائب الأول لرئيس قطاع توليد الطاقة في سيمنس لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: “إنّ توفير الكهرباء في العراق يمثل أولى أولويات سيمنس ونلتزم بتحقيق هذا الهدف بكل حرفية. وخلال يوم الطاقة العراقي استضفنا عدداً من المسئولين بالحكومة العراقية والشركاء والعملاء وناقشنا تصورنا الواضح لتنفيذ خارطة الطريق العراقية والفوائد التي ستحققها، حيث نتوقع أن تخلق هذه الاستراتيجية عشرات الآلاف من فرص العمل وتدعم برامج التدريب والتعليم بالإضافة إلى إجراءات الالتزام بالقوانين والتمويل. إن هدفنا لا يتمثل فقط في توفير الطاقة بل يتوسع ليشمل التنمية الاقتصادية المستدامة وتعزيز جودة حياة شعب العراق.”

وعلى مدار اليوم، استعرض خبراء سيمنس تكنولوجيا توليد الطاقة عالية الكفاءة، بما في ذلك التوربينات الغازية الكبيرة وحلول A45 لتوليد الطاقة بصورة سريعة، كما قدموا مجموعة من الوسائل لتقليل الفاقد في الطاقة، وتنفيذ شبكات الطاقة الذكية، وتعزيز شبكة نقل الكهرباء وتحديث محطات الطاقة الحالية.

ومن المقرر أن يتم تحديث البنية التحتية للطاقة في البلاد على مراحل، بداية من اجراء التحسينات الفورية التي سيستفيد منها ما يصل إلى 300,000 شخص، ويمكن تشغيلها خلال ثلاثة أشهر، وصولاً إلى المشروعات متوسطة وطويلة الأجل والتي يتطلب تنفيذها والانتهاء منها ما بين 10 و 24 شهراً. كما ناقشت سيمنس مجموعة من الطرق لمساعدة الحكومة العراقية في الحصول على حزم التمويل المناسبة التي تقدمها البنوك التجارية الدولية ووكالات ائتمان التصدير بدعم من الحكومة الألمانية