هذا ما كشفه مسؤولو بابل بشأن نفوق الأسماك في جلسة البرلمان اليوم

بغداد: يس عراق

عزا مسؤولون في محافظة بابل أزمة نفوق الأسماك إلى قلة المناسيب المائية، وتقارب الأحواض السمكية، مع وجود ملايين الأسماك في حوض واحد.

وقال النائب في البرلمان حسن خلاطي،  إن مسؤولي محافظة بابل، مع الوزراء المعنيين، وخلال استضافتهم في مجلس النواب، أوضحوا أن أزمة النفوق جاءت بسبب عدم الالتزام بالضوابط، ووضع كميات كبيرة من الأسماك، وتقارب الأحواض السمكية”.

وأشار خلاطي، إلى أن نوابًا من محافظتي بابل والبصرة طالبوا، بتعويض المزارعين ومربي الأسماك، بالإضافة إلى تعويض متضرري أبناء محافظة البصرة من ارتفاع الألسن الملحية التي أدت إلى تدمير مئات المزارع والاحواض السمكية أيضًا في المحافظة.