سائرون تهدد بالنزول للشارع في حال اختيار الفياض لوزارة الداخلية..!!

بغداد: يس عراق
هدد تحالف سائرون النزول للشارع اذا ما فرض المرشح المدعومين من الخارج سليم الجبوري لمنصب وزير الدفاع وفالح الفياض المرشح لوزارة الداخلية في حكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي غدا .

وكشف العضو في سائرون حاكم الزاملي خلال لقاء تلفزيوني , ان اي حكومة لا تحظى بدعم المرجعية والصدر والشارع لن تستمر اكثر من شهرين

وتشير الأجواء في بغداد إلى أن “الأطراف السياسية العراقية القريبة من إيران، ربما تضطر إلى خوض معركة كسر عظم، مع الائتلاف السياسي الذي يرعاه رجل الدين الشيعي العنيد مقتدى الصدر، لفرض رئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض وزيرا للداخلية في حكومة عبدالمهدي”.

ويعارض الصدر بشدة وجود الفياض على رأس الداخلية. ويقول حلفاء إيران في العراق، إن الصدر يحاول فرض رؤيته على حكومة عبدالمهدي، بعدما دعم وصول مستقلين إلى حقائب رئيسية في الكابينة الحكومية، بينها الخارجية والكهرباء والصحة.

وتنظر الأوساط السياسية العراقية إلى الفياض على أنه “مرشح إيران” لحقيبة الدفاع، لذلك فإنه يحظى بمعارضة شديدة من الصدر.

ويقول أعضاء في البرلمان العراقي إن حلفاء إيران في مجلس النواب العراقي بدأوا حملة لإقناع النواب العراقيين بالتصويت للفياض وزيرا للداخلية، في حال عرض اسمه على التصويت اليوم. في المقابل، يحاول الصدر معرفة عدد النواب الذين يقفون إلى جانبه ضد الفياض.

وحتى الآن، لا تلوح في الأفق ملامح أي توافق بشأن المرشحين لشغل حقيبتي الدفاع والداخلية في حكومة عبدالمهدي، لكن جميع الاحتمالات قائمة خلال جلسة للبرلمان، الثلاثاء، يتوقع أن تكون ساخنة.