الصليب الاحمر الدولي يسجل وجود مليون و800 الف نازح داخل العراق وأكثر من 1050 مفقودا

بغداد: يس عراق

سجلت منظمة الصليب الأحمر الدولية، وجود نحو مليون و800 ألف نازح داخل العراق وذلك بعد مرور أكثر من عام على إعلان النصر  على تنظيم داعش في كانون الأول عام 2017.

 وقال رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر ماورير، في بيان أمس الثلاثاء، “انه وبعد أكثر من عام على انتهاء العمليات العسكرية الرئيسية ضد داعش، لايزال هناك مليون و800 ألف شخص نازحين داخل العراق، مبينا ان اللجنة الدولية طالبت السلطات العراقية خلال عام 2018، بإيضاح مصير أكثر من 1050 مفقودا وفتح 5250 طلبا جديدا للبحث عن المفقودين.

واعتبر ماورير، أن إعادة بناء النسيج الاجتماعي في العراق يعد أمرا أساسيا لكي يستطيع البلد أن يطوي صفحة الماضي المليء بالعنف، مشيرا إلى التحديات الاستثنائية التي لا تزال تواجه المجتمعات المحلية في عموم محافظات العراق، بضمنها وجود 1,8 مليون شخص لا يزالون نازحين داخل العراق، وأن واحدا من أصل ثلاثة نازحين تقريبا يعيشون في المخيمات.
وأوضح أن “حجم الدمار الذي شهده العراق مفزع للغاية، وإذا أراد العراق الوقوف على قدميه مجددا، فعلى المجتمع أن يعمل لتحقيق المصالحة مع ضمان العودة الآمنة والطوعية دون تمييز لجميع النازحين العراقيين الذين يرغبون بالعودة إلى منازلهم”.