“فيديو”..صالح يستقبل وزيرة الجيوش الفرنسية التي اكدت دعم بلادها لاستقرار العراق..

بغداد: يس عراق

اكد سيادة رئيس الجمهورية برهم صالح ضرورة تضافر الجهود الاقليمية والدولية لمحاربة بؤر الارهاب وحواضن التطرف التي تنتشر في دول عدة.
واضاف الرئيس، خلال استقباله، في قصر السلام ببغداد، وزيرة الجيوش الفرنسية فلورنس بارلي والوفد المرافق لها، ان العراق يرغب باقامة علاقات متطورة وموسعة مع فرنسا وفي شتى المجالات، لوجود قناعة بان البلدين يمكن ان يلعبا دوراً مهماً ومؤثراً في الكثير من القضايا الاقليمية والدولية.
واشار سيادته الى ان توسيع آفاق التعاون المشترك مع دول الاتحاد الاوروبي له اولوية في التوجهات المقبلة اذ يعد العراق حلقة وصل مهمة تربط دول عدة باوروبا.
كما ثمن رئيس الجمهورية دور فرنسا الحيوي في التحالف الدولي ضد الارهاب، ودعمها للعراق في دحر عصابات داعش وتحرير مدنه كافة، مشدداً على أهمية اسهام فرنسا في تعزيز القدرات العسكرية العراقية على مستوى التسليح او التدريب.
من جانبها جددت الوزيرة الفرنسية دعم بلادها لاستقرار العراق وتحقيق تطلعاته في الرخاء والازدهار، واستعدادها لتقديم الاسناد للقوات الامنية العراقية تدريباً وتجهيزاً.
كما جرى خلال اللقاء التطرق الى آخر المستجدات والتطورات التي تشهدها الساحتين الاقليمية والدولية.