وزير الاتصالات يصف خدمة الانترنت بـ”السيئة” ويتوعد بتسمية اسماء الشركات المهربة لسعاته

بغداد: يس عراق

عد وزير الاتصالات نعيم الربيعي، الاثنين، الخدمات المقدمة في مجال الاتصالات بالعراق بانها “سيئة جدا”، مؤكدا عزمه مراجعة جميع العقود السابقة.

وقال الربيعي خلال اجتماع عقده، اليوم، مع عدد من الشركات المتعاقدة مع الوزارة، إن “موقف الوزارة من الدولة والناس اصبح ضعيف جدا بسبب سوء الخدمات وغلاء الانترنت مع خدمة سيئة جدا”، مبينا ان “المواطن غير مستفاد من هذه الخدمة التي تنقطع وقت الذروة”.

واضاف الربيعي ان “الوزارة ستقوم بمراجعة كل العقود السابقة”، مشددا أن “المطلوب منا تعديل ما نراه مجحفا بحق الدولة”.

واشار الربيعي الى ان “بعض الشركات مطلوبة للوزارة بمبالغ كبيرة تصل الى المليارات ولم تسدد على الرغم من أن الوزارة نفسها مديونة لوزارة المالية لان شركاتنا خاسرة وليس رابحة”، لافتا الى ان “هناك قرارا متخذ بايقاف الشركات المديونة من خلال قطع الانترنيت وسنمنحها اخر فرصة لغاية الخميس المقبل لتسديد ما بذمتها من ديون وسنقوم باتخاذ اجراءات قانونية اخرى بحق المتخلفين”.

ولفت الربيعي الى انه “سيسمي الشركات التي ساهمت بعملية التهريب لسعات الانترنت بعد هذا الاسبوع” ، مؤكدا “لدينا الادلة والوثائق التي تثبت من هي الشركات التي تهرب السعات وسنعلن تتضرر الوزارة بسبب التهريب شهريا”.