خلال لقائه وزير الاستثمار السعودي.. عبد المهدي يأمل بتوقيع اتفاقيات مهمة خلال زيارته المرتقبة الى السعودية

بغداد: يس عراق

وأكد رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي، الخميس، عزمه المضي بتوسيع العلاقات الثنائية بين بغداد والرياض وأن تتوج المباحثات المشتركة بتوقيع اتفاقيات مهمة خلال زيارته القريبة الى المملكة العربية السعودية.

وقال عبد المهدي خلال لقائه وزير التجارة والاستثمار السعودي ماجد القصبي، ” اننا نتطلع لإقامة افضل العلاقات مع المملكة العربية السعودية في جميع المجالات ونعتز بالرغبة المشتركة والمتطابقة لإرساء علاقات واسعة على أسس صحيحة لصالح الشعبين في البلدين الشقيقين ، مشيرا الى الأهمية الاستراتيجية التي يوليها العراق للعلاقات مع المملكة وسياسة الانفتاح على دول الجوار التي تنتهجها الحكومة العراقية”.

وجرى خلال اللقاء بحث الاستعدادات لعقد اللجنة العراقية السعودية المشتركة ، حيث أبدى الجانب السعودي استعداده للتعاون الاقتصادي والنفطي والربط الكهربائي والمشاركة بجهود اعمار العراق .

ونقل الوزير السعودي تحيات الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد محمد بن سلمان لرئيس الوزراء وحرص القيادة السعودية على أمن واستقرار وازدهار العراق وتعميق علاقات التعاون في المجالات كافة ، والرغبة في ان تشهد العلاقات المزيد من التطور والتنسيق والتوصل الى اتفاقيات تخدم المصالح المشتركة .

وحضر اللقاء عن الجانب السعودي وزير الدولة لشؤون الخليج العربي ثامر السبهان ، ومحافظ الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة الدكتور سعد القصبي ، ونائب وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية لشؤون الصناعة المهندس عبدالعزيز العبدالكريم ، وسفير المملكة في العراق عبدالعزيز الشمري ، ومساعد محافظ هيئة الطيران المدني لأمن الطيران محمد بن سعد الدوران .

كما حضره نائب رئيس الوزراء وزير النفط ثامر الغضبان ، ووزير التجارة محمد هاشم عبد المجيد ، ورئيس هيئة الاستثمار سامي الاعرجي ، ورئيس جهاز التقييس والسيطرة النوعية سعد عبدالقادر ، ورئيس الدائرة العربية في وزارة الخارجية السفير اسماعيل شفيق ، ورئيس سلطة الطيران المدني علي خليل ، وعدد من المستشارين .