أحد خامات نفط البصرة “الرديئة” تقفز بأسعارها وانخفاض الخام الجيد.. ما السر؟

يس عراق: بغداد

سجل نفط خام البصرة الخفيف، يوم الثلاثاء، انخفاضا في سعره فيما ارتفع خام الثقيل بعد افتتاح أمس الاثنين.

 

وانخفض نفط البصرة الخفيف المصدر لآسيا إلى 68.82 دولارا للبرميل بنسبة انخفاض بلغت 0.78%عن يوم الخميس الماضي، فيما سجلت اسعار خام البصرة الثقيل 66.40 دولارا للبرميل بارتفاع بلغ نسبته 0.79%.

 

وسجل سعر النفط العربي الخفيف السعودي 68.90 دولارا للبرميل، وسجل مزيج مربان الاماراتي 68.86 دولارا للبرميل، وسجل مزيج سهران الجزائري 67.24 دولارا للبرميل، فيما سجل بوني الخفيف النيجيري 67.51دولارا، والكويت الكويتي 68.56 دولارا، وجيراسول الانغولي 67.93 دولارا.

 

وكانت أسعار النفط العالمية قد انخفضت اليوم ليسجل خام برنت 68.31 دولارا، وخام غرب تكساس الى 64.81 دولارا.

وخام البصرة الثقيل ظهر لأول مرة في قائمة المعروض النفطي العراقي في عام 2015، وتم بيعه في ذلك الوقت باسعار منخفضة حيث تم تخفيض اكثر من 6 دولار عن سعر المعروض من خام برنت الثقيل.

خام البصرة الثقيل في حقيقة الأمر هو مشتق من خام البصرة الخفيف، حيث كان أمام شركة تسويق النفط العراقي (سومو) خياران، وهما إما أن تقوم الشركة بخلط النفط الأثقل كثافة القادم من الحقول الجديدة بخام البصرة الخفيف وتسوقه على هذا الأساس للزبائن، ولكنها ستحصل على نفط ذي كثافة أقل نسبيًا ولن يمكنها هذا الأمر من الحصول على سعر جيد له. أما الخيار الثاني، وهو ما تم فعله، فكان يتمثل في أن تبيع «سومو» النفط الثقيل الجديد بسعر مختلف لتحافظ على زبائن نفط البصرة الخفيف وحتى لا تتأثر جودته.