أدوية بشرية كادت تدخل العراق قبل أن يتم ضبطها لهذا السبب

يس عراق: بغداد

أعلنت هيأة المنافذ الحدودية، تمكن ملاكاتها من ضبط أدوية بشرية كانت معدة للتهريب في منفذ ميناء أم قصر الأوسط بمحافظة البصرة.

وذكر إعلام الهيأة في بيان تلقته “يس عراق”  أنه “بناءً على المعلومات الواردة إلى هيأة المنافذ الحدودية منفذ ميناء ام قصر الأوسط في محافظة البصرة من مكتب الأمن الوطني، تفيد بوجود 4 حاويات مخالفة للضوابط داخل الحرم الجمركي، تحتوي بداخلها مواد لا يسمح باستيرادها التزاما بالضوابط والتعليمات النافذة ومعدة للتهريب”.

وأضاف البيان، أنه “تم على إثرها تشكيل لجنة برئاسة مديرية المنفذ / هيأة المنافذ الحدودية ومديرية المركز الجمركي وشرطة الجمارك، وشعبة التراخيص، واستخبارات المنفذ والأمن الوطني، وشرطة الجمارك”.

ووفقاً للبيان، “تم الكشف على الحاويات من قبل اللجنة وتأكد صحة المعلومات الواردة وضبط الحاويات والتي بداخلها أدوية بشرية مخبأة خلف الملابس، وأدوات احتياطية للسيارات ومواد منزلية”.

وأكدت الهيأة، “ختم الحاويات بالختم الجمركي واحالتها وفق محضر اصولي الى مركز شرطة الجمارك شعبة الدعاوى، لإحالتها إلى قاضي التحقيق المختص لاتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة بحقها”.