أرقام تترجم “الكارثة الاقتصادية” في العراق: وزارات منتجة تتحول إلى مستهلكة لمنح تفوق الـ80 مليار دينار!

يس عراق: بغداد

كشف الخبير الاقتصادي منار الزبيدي، عن أرقام “هائلة” للمنح التي حصلت عليها عدد من الوزارات “المنتجة” والهيئات العراقية، فيما وصف الأرقام بأنها “تتجاوز المنطق والهدف من وجود هذه الوزارات”.

 

وقال الزبيدي في إيضاح ورد لـ”يس عراق”، إنه “بلغت حجم المنح الى وزارات ومحافظات الدولة اكثر من 940 مليار دينار شهريا  ومن المتوقع ان تصل حجم المنح خلال هذه السنة الى اكثر من 12 ترليون دينارعراقي معظمها لسد العجز الحاصل في الوزارات والمحافظات”.

وبين أنه “احتلت وزارة المالية بالحصة الاكبر من المنح بمبلغ 713 مليار دينار شهريا لسد حاجة الوزارة من المصروفات المختلفة والبرامج التابعة لها “.

واضاف: “اما الوزارات الانتاجية الثلاث والتي من المفترض ان يكون استراتيجية وجودها هو رفع الناتج المحلي للدولة وزيادة الايرادات الا ان  ضعف السياسات الاقتصادية حولت تلك الوزارات الى جهات مستهلكة مستوى العجز فيها يتجاوز المنطق والهدف من وجودها”.

وأكد أنه “احتلت وزارة الصناعة والمعادن اكثر الوزارات الانتاجية اعتمادا على المنح بمبلغ يصل شهريا الى اكثر من 83 مليار دينار، ووزارة الكهرباء المنح الشهرية تصل الى 74 مليار دينار ، ووزارة الاعمار والاسكان معدل المنح الشهري 7 مليار دينار ، اما رئاسة الوزراء فبلغت معدل المنح الشهرية الممنوحة لها بقيمة 30 مليار دينار عراقي “.

وأضاف أن “هذه المنح تعتبر مبالغ اضافية يتم منحها للوزارات اضافة الى المبالغ الخاصة بمصروفاتها التشغيلية والتي تهدف الى سد العجز الحاصل في كثير من الشركات العامة والهيئات”.