أزمة الرواتب قد تعود للواجهة بعد “آب”.. المالية النيابية : لا نوافق على الاقتراض!

يس عراق: بغداد

قالت اللجنة المالية في مجلس النواب اليوم السبت إنها بصدد إعداد ورقة إصلاحية اقتصادية برلمانية.

وأشار مقرر اللجنة أحمد الصفار في تصريح صحفي إلى أن “اللجنة مستمرة في اجتماعاتها اسبوعياً لإعداد ورقة إصلاحية نيابية”.

وأوضح أن اللجنة ” اللجنة تأمل في الاجتماع مع الحكومة لتوحيد الورقتين الاقتصادين الحكومية والبرلمانية من اجل الخروج بورقة واحدة إصلاحية لإنقاذ اقتصاد البلاد والعبور به إلى بر الأمان”.

شاهد أيضاً :الدائرة الاعلامية تعلن تصويت مجلس النواب على قانون الاقتراض.. ونائب “يكذّب” ما ورد: لايوجد نصاب!

ودعا الصفار الحكومة إلى “اتخاذ إجراءاتها عبر تعظيم الإيرادات وضبطها”، كاشفاً عن “اتفاق على عدم الموافقة على الاقتراض”.

وكان مجلس النواب صوت في نهاية حزيران الماضي على مشروع قانون الاقتراض لتوفير الاموال الكافية لسد العجز المالي والأزمة الاقتصادية، وتحديدا رواتب الموظفين خلال شهري تموز وآب.

فيما قال عضو اللجنة المالية النيابية جمال كوجر في تموز/يوليو الماضي إن مجموع ما اقترضته الحكومة لدفع رواتب الموظفين لـ 3 أشهر فقط، مبيناً أن الحكومة الاتحادية استطاعت حتى الآن تأمين رواتب الموظفين لثلاثة أشهر فقط، الشهر المنصرم (السادس) وهذا الشهر (السابع) والشهر القادم (الثامن)، عن طريق قروض داخلية بثمانية مليارات دولار وإصدار سندات مالية وبيعها للبنك المركزي العراقي.

 

شاهد أيضاً :

العراق: رواتب الموظفين تقترب من “منطقة الخطر”.. الاقتراض وفر ثلاثة اشهر فقط ومابعدها مجهول!