أسئلة “مطولة” أمام الطيران المدني تتعلق بممارسات تؤدي لخسارة مليارات الدولارات سنويًا.. الاجابة خلال اسبوعين!

يس عراق: بغداد

وجه رئيس تحالف سائرون في محافظة ديالى وعضو لجنة الخدمات والاعمار النيابية النائب برهان المعموري يوم السبت سؤالاً برلمانياً إلى رئيس سلطة الطيران المدني بخصوص عدد من المواضيع أهمها حقيقة خسارة العراق ملياري دولار سنوياً بسبب عدم السيطرة على أموال النواقل الاجنبية.

 

وقال المعموري في بيان، انه استنادا الى الصلاحيات الدستورية بموجب المادة (61/ سابعاً / أ) والمادتين (۲۷/ ثانيا و ۲۹) من قانون مجلس النواب وتشكيلاته رقم (۱۳) لسنة ۲۰۱۸ والمادتين (50 و 51) من النظام الداخلي لمجلس النواب وجهنا سؤالاً برلمانياً إلى رئيس سلطة الطيران المدني ، مبيناً أنه تم توجيه كتاب رسمي للاستفهام عن الاجراءات المتخذة حول عدد من المواضيع.

 

وأضاف ان السؤال البرلماني تضمن الاستعلام عن إجراءات سلطة الطيران المدني حول حقيقة خسارة أكثر من ملياري دولار سنوياً نتيجة عدم السيطرة على حصة العراق من المسافرين ، داعياً إلى توضيح أسباب ذهاب هذه الأموال للنواقل الأجنبية مع حاجة البلاد الماسة إلى تعزيز الايرادات لدعم خزينة الدولة.

 

وأوضح المعموري ان السؤال البرلماني جاء للاستفهام عن أسباب عدم رفع الحضر الأوربي المفروض على الخطوط الجوية العراقية لقضايا كثيرة تتعلق بالسلامة التي هي من مسؤولية سلطة الطيران المدني باعتبارها هي التي تعطي التراخيص للنواقل الجوية والمسؤولة عن شروط السلامة ، متسائلاً : لماذا هذا الفشل في هذا الملف والذي أدى الى خسارة كبيرة نتيجة ايقاف الخطوط وكذلك نتيجة التعاقد مع ناقل من خارج العراق لكي يسمح لدخول أوروبا؟ وماهي الاجراءات المتبعة بخصوص التعاقدات مع الناقل الأجنبي؟.

 

واشار البرلماني إلى ضرورة بيان أسباب تحويل خط رفحاء إلى السعودية والخط الثاني تم تحويله الى الكويت وهذه الخطوط تدر موارد كبيرة البلد بأمس الحاجة اليها ، مستفهماً عن علة عدم قيام سلطة الطيران المدني بفتح باب التفاوض لغرض ارجاعهم.

 

كما طالب المعموري بالكشف عن الضوابط التي على اساسها تم التعاقد والاحالة لصالة الـ (VIP) وكراج وقوف السيارات في مطار بغداد الدولي وشركة ناس للخدمات الأرضية وعقد ارض مطار بغداد الجنوبية ، مشدداً على أهمية إرسال الاجابة خلال مدة اسبوعين من تاريخ التبليغ بالسؤال البرلماني.