أصحاب المحال “في خطر”.. حملة تفتيش واسعة على المواد “المستوردة” رغم المنع

يس عراق: بغداد

اكدت وزارة الزراعة، الخميس، اطلاق حملة تفتيش عن البيض والدجاج المهرب في الاسواق المحلية، في الوقت الذي مازالت الحكومة عاجزة عن السيطرة على المنافذ ومنع دخول المواد المحظورة من الاستيراد.

وقال الناطق الرسمي للوزارة حميد النايف، في بيان، تلقت “يس عراق” نسخة منهان “جهات معينة، تقوم بوضع ماركات عراقية على الدجاج المهرب لكي يتم دخوله للاسواق على انه منتج محلي فضلا عن وضع البيض في كارتون عراقي على انه منتج عراقي في حين ان هذه المواد مهربة وغير خاضعة للفحص المختبري مما قد يسبب أضراراً صحية على المواطن من جانب، وعلى المنتج المحلي من جانب اخر”.

واكد ان “الوزارة وبالتعاون مع الجهات الامنية ودائرة مكافحة الجريمة المنظمة ستقوم بالتفتيش لكافة اسواق المواد الغذائية والمولات والمخازن من اجل التحري وحجز هذه المواد واحالة مروجيها ومستورديها الى القضاء، فضلا عن توقيع محضر اصولي لاتلافها”.

ورجح النايف “اسباب دخول المواد المهربة الى عدم السيطرة على المعابر والمنافذ الغير قانونية”، داعيا “اصحاب المحال والموالات عدم شراء هذه المواد المهربة لان ذلك سيعرضهم للمسائلة القانونية”.

وطالب الاجهزة الامنية والمنافذ الحدودية بـ “تشديد الاجراءات فضلا عن وضع اليد على المعابر غير القانونية من اجل حماية المنتج المحلي ودعما للاقتصاد الوطني”.