أمازون تشتري أول طائراتها من دلتا وويست جيت في محاولة لتسريع عمليات الشحن

تشتري أمازون 11 طائرة بوينغ طراز 767-300 مستعملة من شركتي دلتا Delta وويست جت WestJet كجزء من عملية الشحن الجوي سريعة التوسع، وهي المرة الأولى التي اشترت فيها طائرات لأسطولها الخاص بدلًا من تأجيرها، وهي علامة على زيادة الطلب على ناقلات الشحن وعمليات التسليم السريع، في ظل الوباء الذي شهد تراجعًا في الطلب على السفر.

التوسع في عمليات الشحن الجوي
أعلن عملاق التجزئة الإلكتروني، الثلاثاء، أنها ستشتري أربع طائرات من WestJet Airlines وسبعًا من خطوط دلتا الجوية “لمواصلة التسليم للعملاء في جميع أنحاء الولايات المتحدة بالسرعة التي يتوقعونها من أمازون”.
قالت أمازون إنه سيتم تحويل الطائرات من WestJet من طائرات ركاب إلى مركبات للشحن، ومن المتوقع أن تنضم إلى شبكة Amazon Air المتنامية للشركة، والتي تتكون من طائرات مستأجرة، في عام 2021.
وأضافت الشركة أنه من المقرر أن تنضم الطائرات السبع من دلتا إلى الأسطول في عام 2022، مؤكدة أنها “ستستمر في الاعتماد على شركات النقل الخارجية لتشغيل هذه الطائرات الجديدة”.
أسطول أمازون
تعمل أمازون على تنمية أسطولها من مركبات الشحن الجوي من خلال اتفاقيات التأجير في محاولة لتعزيز قدرتها على تسليم الطرود إلى المستهلكين بسرعة، خصوصًا من خلال خدمات Prime، التي توفر خدمات الشحن خلال يوم أو يومين. أثبتت هذه الخدمة، بما في ذلك خدمات أمازون جميعها على نطاق أوسع، تزايد الطلب عليها خلال جائحة كوفيد-19، ويتزامن توسع الشركة نحو السماء مع شركات الطيران التي تحاول يائسة خفض التكاليف في ظل تنفيذ القيود الوبائية وتراجع الطلب على السفر من الركاب الحذرين. في حين يقوم العديد من شركات الطيران ، مثل دلتا ، بإيقاف رحلات طائراته مبكرًا لتوفير المال.

أرقام وحقائق
تقول أمازون إن أسطول الشحن الخاص بها سيبلغ 85 طائرة بحلول نهاية عام 2022 ، حسب تقرير بلومبيرغ.
لا تزال أمازون تعتمد على مزودي خدمات التوصيل من جهات خارجية مثل FedEx و UPS ، لكن توسيع شبكة الشحن الجوي الخاصة بها يعكس خططها الأوسع نطاقًا للاعتماد على خدمات التوصيل الخاصة بها. ومن المحتمل أن يتمكن عملاق البيع بالتجزئة عبر الإنترنت، الذي يمتلك شبكة متنامية من المركبات والشاحنات الصغيرة والطائرات، يومًا ما من منافسة هذه الخدمات. في حين انفصلت FedEx وأمازون بالفعل عن الشحن البري والتوصيل الجوي السريع، حيث قالت شركة الشحن إنها تريد التركيز على “سوق التجارة الإلكترونية الأوسع” في عام 2019.