“إجراءات جديدة” في العراق لاكتشاف “التحورات الجينية” لكورونا: “قوات خاصة” لملاحقة الفيروس بالشوارع!

يس عراق – بغداد

اعلنت وزارة الصحة والبيئة، اليوم الاحد، عن إجراءات جديدة في العراق لاكتشاف التحورات الجينية في فيروس كورونا.

وذكر بيان مقتضب للوزارة، انه تمت المباشرة بإجراء الفحوصات المختبرية لاكتشاف التحورات الجينية في فيروس كورونا.

من جهته، قال المتحدث باسم الوزارة، سيف البدر، في بيان ان “وزارة الصحة والبيئة، باشرت بإجراء الفحوصات المختبرية لاكتشاف التحورات الجينية في فيروس كورونا”.

وقرر وزير الصحة، حسن التميمي، اليوم الأحد، نشر فرق تابعة للوزارة وترافها القوات الأمنية في شوارع بغداد والمحافظات لمحاسبة المخالفين لشروط الوقاية من كورونا.

وقال التميمي في تصريح للوكالة الرسمية، إن “وزارة الصحة تقرر نشر فرقها في شوارع بغداد والمحافظات لمحاسبة وتغريم المخالفين للتعليمات الوقائية والقوات الأمنية سترافق تلك الفرق لأداء مهامها”.

وأضاف، أن “الغرامات والعقوبات ستفرض وفق قرارات اللجنة العليا للصحة والسلامة”.

بالمقابل، أوضحت وزارة الصحة، اليوم الاحد (14 شباط 2021)، الآلية التي ستتبعها كوادرها الصحية، في البحث عن سلاسة كورونا المتطورة، والبروتوكولات المتبعة في علاج المصابين بها إن وجدت.

وقالت د. ربى فلاح، مديرة العلاقات العامة في إعلام وزارة الصحة،  إن “كوادر وزارة الصحة باشرت في إجراء الفحوصات المختبرية الخاصة بتتبع سلالة كورونا الجديدة”.

وأضافت، أن “مختبر الصحة العامة المركزي، والمختبرات التعليمية في مدينة الطب، خصصت للبحث عن سلالة كورونا الجديدة”، مبينة أن “الوزارة وفرت أجهزة خاصة، وكوادر طبية مختصة في أخذ المسحات من المشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا المتطور”.

وبخصوص البرتوكولات المتبعة في حالة ثبوت الإصابة بفيروس كورونا المتطور، بينت الطبيبة ربى، أن “الصحة ستعمل بنفس البروتوكولات العلاجية الخاصة بفيروس كورونا (كوفيد-19)، في علاج الإصابة بسلالة كورونا الجديدة”.

وأصدرت اللجنة العليا للصحة والسلامة في العراق، أمس السبت، 8 قرارات جديدة للحد من انتشار فيروس كورونا في البلاد.

وبحسب بيان أصدرته لجنة الصحة، نسخة منه، تقرر فرض حظر للتجوال من الساعة الثامنة مساء الى الساعة الخامسة صباحا، وذلك اعتبارا من الـ18 من شباط الجاري.

وقررت اللجنة، اغلاق مراكز المساج والتجميل والمتنزهات لمدة اسبوعين، فيما وجهت بمنع اقامة الفواتح ومجالس العزاء مع فرض غرامة خمسة ملايين للمخالفين.

وتقرر ايضا، التوجيه باغلاق المساجد والحسينيات كافة وفتحها أوقات الصلاة فقط لرفع الأذان، فضلا عن منع اقامة حفلات الافراح في قاعات المناسبات وغلقها من 15 شباط الى اشعار اخر .

وقررت اللجنة العليا للصحة والسلامة، أن يكون التعليم في المدارس والمعاهد والكليات الحكومية والاهلية الكترونياً من يوم 18 شباط باستثناء المراحل النهائية لطلبة كليات الطب.

واستثنت اللجنة من قرار حظر التجوال كوادر الصحة والقوات الأمنية والدوائر الخدمية والإعلاميين ومحال بيع الخضار من حظر التجوال.