إحياءً لـ”ثورة الأول من أكتوبر”.. ساحات الاحتجاج على موعد مع تظاهرة مليونية في10/1 

يس عراق: بغداد 

يحشد عدد كبير من المتظاهرين والمدونين على مواقع التواصل الاجتماعي، لتظاهرة مليونية احياءً لتاريخ (1/10) من العام الماضي، حيث انطلقت دعوات لاحياء زخم التظاهرات مجددا في (10/1) المقبل، في خضم تراجع الضوء المسلط على الاحتجاجات الشعبية، وسرقته من قبل الاحداث السياسية والامنية الكبرى التي جرت في البلاد مؤخرا.

وطوال الاشهر الماضية، نجحت الاحتجاجات الشعبية في بغداد وباقي المحافظات، في حجز صدارة الاحداث المهمة على الصعيد الاعلامي والسياسي والاجتماعي، عراقيا وعالميا، قبل ان تنفذ فصائل مسلحة هجوما صاروخيا على قاعدة (كي وان) الامريكية في كركوك، والتي جرت بعدها سلسلة من الاحداث وتصاعد الأزمات السياسية والامنية في المنطقة، تمثلت بقصف مقرات للحشد نفذه طيران امريكي، وثم مهاجمة السفارة الامريكية ومقتل قاسم سليماني وابو مهدي المهندس، الحدث الذي نجح باقتلاع صدارة المشهد الاعلامي والسياسي من أي حدث اخر وفي مقدمتها احداث الاحتجاجات.

ومنذ تصاعد الازمة، لايخفي المتظاهرون خوفهم من أن تسرق “ثورتهم” او تفقد عزمها بعد دخول الشارع العراقي في تصدعات وانشغالات جانبية، بسبب الازمة (الامريكية – الايرانية)، فيما استغل المناهظون للحركة الاحتجاجية الشعبية الاجواء المتصاعدة، في تنفيذ هجومات مسلحة صريحة ضد المتظاهرين في بعض المحافظات كما حدث مؤخرا في محافظة ذي قار.

واحياءً لتأريخ (1/10)، يسعى المتظاهرون في بغداد ومختلف المحافظات، إلى اعادة سحب الزخم صوبهم، فيما يحشدون لتظاهرة مليونية يوم الجمعة القادم والمصادف (10/1).