إدارة ترامب وموقفها من العراق.. حارث حسن

كتب الدكتور حارث حسن:

إدارة ترامب وموقفها من العراق :

أولًا ، ان هذه الادارة ليس لديها اهتمام بالعراق ولا سياسة مرسومة بعناية تجاهه ( وهي في هذا الموقف امتداد للإدارة السابقة)، والعراق بالنسبة لها موضوع عرضي في سياق المواجهة مع ايران ، لذلك اختار ترامب ان يقوم بعملية الاغتيال لسليماني في العراق بدون اهتمام بالتداعيات المحتملة .

ثانيا : أولئك الذين يتصورون ان هنالك تعاطفا رسميا أمريكيا صادقا مع الاحتجاجات واهمون ، فكل ما يهم ترامب وبومبيو في الموضوع هو ان الاحتجاجات أظهرت نقمة على النفوذ الإيراني ، اي انها أيضا موضوع عرضي في سياق المواجهة مع ايران.

ثالثًا : ان ترامب ليس مولعًا بالبقاء بالعراق وهو على الأرجح سيميل الى الانسحاب او اعادة نشر القوات الى مناطق قريبة او غير خاضعة لسلطة بغداد ، ولكن ان لم يحصل ذلك بطريقة منسقة و “ودية” ، وهو المصطلح الذي استخدمه ترامب اليوم (اي بطريقة غير مذلة وتحفظ بعض المصالح الامريكية )، فانه قد يلجأ فعلًا الى معاقبة العراق اقتصاديا .