إصابات “كورونا” جديدة في صفوف المنتخب العراقي

يس عراق: بغداد

أظهرت الفحوصات الطبية التي اجريت، اليوم السبت، في العاصمة اللبنانية بيروت إصابات جديدة بفريوس كورونا بصفوف المنتخب الوطني العراقي، وذلك بعد 8 اصابات سجلتها الفحوصات الايرانية واثارت شكوكاً لدى اتحاد الكرة.

وكشفَ الفحصُ الطبي (PCR)، الذي أُجري لوفد المنتخبِ الوطنيّ العراقي في بيروت، عن ظهورِ نتائج فحصٍ ايجابيةٍ لكل من “سامح سعيد” والمدرب المساعد “رزاق فرحان”، وبالتالي غيابهما عن التواجدِ في مباراةِ لبنان المقبلة.

يذكرُ أن اللاعبين: شيركو كريم وحسين جبار وسعد ناطق وأمجد عطوان، قد تكررت نتيجة الفحص الايجابية لهم أثناء إعادتها، ما يعني غيابهم أيضاً عن مواجهة لبنان.

بينما أظهرت بقيةُ الفحوصات لجميع أعضاءِ الوفد، التي أجريت أثناء الوصولِ الى مطار بيروت، نتائج فحصٍ سلبية.

وقبل مباراة العراق امام ايران التي اجريت الخميس، وفازت فيها الاخيرة بهدف مقابل لاشيء، اظهرت فحوصات طبية بالعاصمة طهرانن اصابة 8  من وفد من المنتخب العراقي، مادفع اتحاد اللعبة الى التشكيك وتقديم شكوى لدى الاتحاد الاسيوي.