إنهاء عمل مجلس مفوضي هيئة الاعلام والاتصالات على جدول أعمال جلسة البرلمان السبت

بغداد: يس عراق

يعتزم مجلس النواب خلال جلسته المقررة غدا السبت ، التصويت على حزمة قرارات أبرزها انهاء عمل مجلس مفوضي هيئة الاعلام والاتصالات بطلب من لجنة الثقافة والاعلام والسياحة والاثار.

ويتضمن جدول اعمال الجلسة ايضا الاستماع لتقرير حول ازمة السكن من قبل لجنة مراقبة تنفيذ البرنامج الحكومي والتخطيط الاستراتيجي الى جانب قراءات أولى لعدد من مشاريع القوانين.

وكان البرلمان أرجأ حسم موضوعة عمل مجلس مفوضي هيئة الاعلام والاتصالات بعد ان ادرج المجلس الفقرة على جدول اعماله منذ الاسبوع الماضي باتفاق كامل داخل اللجنة نتيجة تجاوز اعضائه المدة القانونية وعملهم بقانون الحاكم المدني الأميركي في العراق بعد سقوط النظام السابق، بول بريمر، واستنادا الى قرار مجلس النواب بأنهاء العمل بالوكالة.

واضافت انها ستقوم بفتح باب الترشيح للهيئة خلال 60 يوماً لاختيار “الأصلح والمناسب لادارتها خلال المرحلة المقبلة”.

واستغربت رئيس لجنة الثقافة والاعلام والسياحة والآثار النيابية سميعة غلاب التدخل غير اللائق من قبل النائبة هدى سجاد  عضو لجنة الخدمات والاعمار في صميم عمل اللجنة، واعتراضها على درج موضوع انهاء تكليف اعضاء مجلس امناء هيئة الاعلام والاتصالات.

واوضحت رئيسة اللجنة النائبة في بيان:”  ان ما ذهبت اليه هدى سجاد بان القرار منفرد ما هو الا محض افتراء وتدخل سافر لان المادة (100 ) من النظام الداخلي لمجلس النواب اشارت الى ان اللجنة المختصة والمسؤولة عن هيئة الاعلام والاتصالات وياتي دور لجنة الخدمات لاغراض الاتصالات فقط بحسب المادة (97 ) من النظام الداخلي في مشاركة لجنتنا باختصاصها، علما ان اغلب اعضاء لجنة الخدمات يعلمون بادراج الموضوع على جدول الاعمال، وان القرار جاء بموافقة جميع اعضاء لجنة الثقافة والاعلام والسياحة والآثار”.

وتابعت”   ان النائبة هدى سجاد، ادعت  ان هيئة الرئاسة ليست لديها فكرة كاملة، ونود ان نوضح لجنابها ان السيد رئيس المجلس ونائبيه يعلمون بتفاصيل امناء الهيئة وايضا رئيس واعضاء لجنة الخدمات”.

وكانت ذكرت النائبة هدى سجاد  المؤيدة للمجلس القديم في بيان تلقت  ان “ذلك يضمن التخلص من الشك والريبة والاتهامات، لذلك ادعو للتصويت على إقالة مجلس أمناء شبكة الاعلام العراقي ومجلس أمناء هيئة الاعلام والاتصالات في يوم واحد وفي نفس الجلسة”.