إيرادات بـ800 مليار دولار.. تعرف على الرياضات الأكثر ربحية في العالم

يس عراق: متابعة

بعيدا عن صراع الألقاب والبطولات، تعتبر الرياضة موردا ماليا ضخما تستفيد منه الفرق واللاعبون، وهو ما يفتح أبواب المنافسة على لقب الأغلى أجرا والأعلى دخلا.

 

ويبلغ حجم الإيرادات التي تدرّها الأنشطة الرياضية على الصعيد العالمي حوالي 800 مليار دولار، أي ما يعادل 2% من الناتج المحلي الإجمالي العالمي.

ويتضمن الاقتصاد الرياضي العديد من المصادر المالية، مثل الرواتب وأسعار التحويلات وعقود الرعاية وحقوق البث.

وفيما يأتي الرياضات الأربع الأكثر ربحية على الإطلاق في العالم، وفقا لتقرير نشره موقع “سيونس أُو سبور” (Science o Sport) الفرنسي:

 

الغولف

بالإضافة إلى سمعتها كرياضة نخبوية مرتبطة بطبقات المجتمع الميسورة، تشتهر لعبة الغولف الاحترافية بأنها مصدر “جوائز مالية قيمة”، سواء خلال المسابقات المحلية أو الدولية، مثل دورة رابطة لاعبي الغولف المحترفين “بي جي إيه” (PGA) والجولة الأوروبية.

وفضلا عن المداخيل المترتبة على الانتصارات خلال المنافسات، يتم الدفع للاعبين أيضا مقابل حملات الترويج التجارية. ويعتبر الأميركي تايغر وودس اللاعب الأعلى أجرا حاليا في هذه اللعبة، وقد بلغت ثروته عام 2009 حوالي 122 مليون دولار.

 

الملاكمة

يختلف دخل الملاكمين بحسب أنواع المباريات والأوزان ونوعية الألقاب، ويعتمد اقتصاد الملاكمة على مبيعات التذاكر والمراهنات الرياضية وبشكل أساسي على حقوق البث.

وتعدّ مباريات الاستعراض واحدة من أكبر المناسبات درا للأموال في الملاكمة، ففي عام 2015 حققت مباراة استعراضية بين الملاكمين الأميركي فلويد مايويذر والفلبيني ماني باكياو مداخيل بلغت قيمتها 600 مليون دولار.

وكانت المباراة الاستعراضية الأكثر ربحا في تاريخ الملاكمة على الإطلاق، تلك التي جمعت مايويذر والملاكم الأسكتلندي كونور ماكغريغور في 26 أغسطس/آب 2017، وحققت آنذاك إيرادات تزيد على مليار دولار. وبفضل انتصاره، حقق مايويذر أرباحا تراكمية بلغت 285 مليون دولار، مما جعله الرياضي الأعلى أجرا في العالم خلال 2017.

 

كرة السلة

يعتبر دوري كرة السلة للمحترفين في أميركا الشمالية “إن بي إيه” (NBA) المنافسة الأكثر ربحية في هذه الرياضة، وبلغت قيمة تجديد حقوق البث التلفزيوني على مدى 9 سنوات منذ موسم 2016-2017 حوالي 24 مليار دولار، أي بمعدل 2.6 مليار لكل موسم.

وتبلغ القيمة السوقية لبعض فرق الدوري الأميركي للمحترفين -مثل: نيويورك نيكس، ولوس أنجلوس ليكرز- مليار دولار على الأقل. ويعتبر اللاعبون المستفيد الأكبر من هذا المعطى، حيث أدرجت أسماء بعضهم -أمثال: شاكيل أونيل وكوبي براينت وليبرون جيمس- في قائمة فوربس للرياضيين الأعلى أجرا في التاريخ، يسبقهم مايكل جوردان أفضل لاعب كرة سلة على الإطلاق، بثروة تقدر بـ1.8 مليار دولار.

 

كرة القدم.. ملكة الرياضات

تبلغ عائدات كرة القدم -الرياضة الأكثر شعبية في العالم- حوالي 10 مليارات دولار عالميا، وتعتبر العائدات المستمدة من بيع التذاكر والإعلانات وحقوق البث ومنتجات أخرى ذات صلة، أبرز مصادر الدخل.

ومثل جميع الرياضات، تدرّ كرة القدم إيرادات إضافية عند تنظيم مسابقات قارية أو عالمية، مثل كأس العالم الذي يشكل رافدا لاقتصاد أي دولة تنظمه على أراضيها. على سبيل المثال، تُعزى الزيادة في حجم السياحة الدولية في ألمانيا عام 2006 إلى تنظيمها كأس العالم في تلك السنة.

وفيما يتعلق بالرواتب، يتربع نجوم كرة القدم بفخر على عرش الرياضيين الأعلى أجرا في العالم، وتبلغ مثلا ثروة النجمين الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو -وهما أفضل لاعبي كرة القدم حاليا- 111 مليونا و108 ملايين دولار (بالترتيب).