إيران تتلاعب بكهرباء العراق للمرة الثالثة خلال 40 يومًا.. تخفيض 84% من الغاز يسلب العراق 26% من انتاجه الكهربائي

يس عراق: بغداد

وصفتها وزارة الكهرباء بالمشكلة القديمة المتجددة، حيث وللمرة الثالثة على التوالي خلال أقل من 40 يومًا  تفاجئ إيران العراق بتخفيض وقطع امدادات الغاز مما تتسبب بفقدان العراق كمية كبيرة من انتاجه من الطاقة وبالتالي التأثير على ساعات التجهيز.

 

كان اخرها في 10 اب الماضي، حيث قامت ايران بتخفيض الغاز من 47 مليون متر مكعب إلى 25 مليون متر مكعب، وقبلها في 23 تموز عندما تم التخفيض من 34 إلى 20 مليون متر مكعب، إلا أن هذه المرة جاء التخفيض بشكل صادم وكبير أدى لفقدان العراق 26% من طاقته الانتاجية أي اكثر من ربع انتاجه من الكهرباء.

 

حيث أعلنت وزارة الكهرباء، يوم امس الأربعاء، فقدان أكثر من 5 آلاف ميغاواط بسبب انخفاض توريد الغاز من طرف إيران.

وقالت الكهرباء العراقية في بيان أن منظومة الكهرباء الوطنية لتعرضت لتحد قديم متجدد تمثل في تخفضي كميات الغاز الإيراني المورد لمحطات إنتاج التيار في المناطق الوسطى والجنوبية بالعراق.

وأوضحت أن الكميات انخفضت من 49 مليون متر مكعب يوميا إلى 8 مليون متر مكعب يوميا، مما أدى إلى خسارة نحو 5500 ميغاواط من الطاقة.

وقالت إنها اتخذت إجراءات عاجلة تضمنت التنسيق مع وزارة النفط لضخ كميات إضافية من الوقود البديل، لتعويض ما فقدته المنظومة من الغاز المورد، الذي يمكن أن يؤثر على إدامة زخم الإنتاج.

وأضافت أنها أجرت اتصالات دبلوماسية مع وزارة الطاقة الإيرانية وسفارتها في العاصمة بغداد، لتوضيح الظروف الموجبة لهذا الانحسار لتتم معالجة الموقف.

 

وجاي التخفيض من 46 مليون متر مكعب إلى 8 مليون متر مكعب بمقدار تخفيض بلغ 84% وهو تخفيض ضخم، أدى لفقدان العراق 26% من طاقته الانتاجية من الكهرباء، حيث فقد 5500 ميغا واط، من أصل 21145 ميغا واط وهو اخر رقم من الانتاج حققته وزارة الكهرباء في العراق.