إيران تكشف الستار عن مصدر يوفر لها “العملة الصعبة”

يس عراق: متابعة

كشف النائب الأول للرئيس الإيراني إسحاق جهانغيري، عن مصدر دخل يمكن أن يلبي جانبا من احتياجات العملة في البلاد.

واعتبر جهانغيري في تصريحات أدلى بها مع عدد من المسؤولين في وزارة السياحة، أن صناعة السياحة في إيران تواجه اليوم واحدة من “أصعب الظروف”، مؤكد أن إيرادات السياحة يمكن أن تلبي جانبا من احتياجات العملة والعمالة في البلاد.

ونوه جهانغيري إلى وجود “سمات والجاذبية المتنوعة للسياحة الإيرانية” معبرا أن إيراين تتمتع “بسمة فريدة من سمات الحضارة”، مثل المعالم الدينية والسياحية كالشواطئ والغابات والجبال تجذب الكثير من السياح حول العالم.

وحول أثار تفشي فيروس كورونا المستجد على السياحة في البلاد، قال جهانغيري: “نحن اليوم في فترة خاصة من حيث السياحة وإن صناعة السياحة تواجه اليوم واحدة من أصعب الظروف”، وأضاف “إن التوصيات الصحية الطبية في البلدان القاضية بالبقاء في المنازل وتجنب السفر قد الحقت أضرارا كبيرة بصناعة السياحة والناشطين في هذا المجال”.

وأكد جهانغيري في ختام حديثه الذي نقلته وكالة أنباء “فارس” الإيرانية على أهمية تطوير صناعة السياحة في البلاد مبينا أن عائدات السياحة قد تراجعت بالتزامن مع “العائدات من العملة الصعبة والحظر على مبيعات النفط”.

وبين جهانغيري إلى أن عائدات السياحة يمكن أن تلبي جانبا من احتياجات النقد الأجنبي والعمالة ورفع دخل المواطنين في ظل الظروف التي تمر بها البلاد حاليا .