إيلون ماسك يرغب في إنشاء مدينة باسم ستاربيز حول موقعه لإطلاق الصواريخ في تكساس

تواصل الملياردير إيلون ماسك مع مسؤولين في إحدى مقاطعات ولاية تكساس الأميركية، حيث يقع موقع الإطلاق ومنشأة إنتاج الصواريخ التابعة لشركة SpaceX المملوكة له، لتقديم اقتراح ببناء مدينة جديدة وضمها إلى الموقع، واقترح أن يطلق عليها اسم ستاربيز، وفقًا لما قاله المسؤولون.

مدينة ستاربيز
قال قاضي مقاطعة كاميرون، إيدي تريفينو، يوم الثلاثاء، إن شركة SpaceX لرحلات الفضاء، تواصلت معهم للتعبير عن اهتمام ماسك بإمكانية ضم مدينة بوكا تشيكا فيليدج، التي تبني فيها شركة SpaceX صاروخ Starship.
أشار تريفينو إلى أن المقاطعة منفتحة على فكرة دمج المدينة، ولكن يجب أن تلتزم عملية الموافقة والضم بجميع القوانين المعنية في الولاية، وقال إن المقاطعة ستعالج أي التماسات وفقًا للقانون.
قال ماسك يوم الثلاثاء إنه يأمل في ضم “منطقة أكبر بكثير من مدينة بوكا تشيكا”.
سبق أن نشر ماسك بيانًا غامضًا حول إنشاء مدينة في تكساس تسمى ستاربيز يوم الثلاثاء، وأضاف لاحقًا أنها ستكون صديقة للكلاب وتقودها عملة Doge، في إشارة إلى عملة Dogecoin الرقمية التي دعمها الشهر الماضي.
ولاية تكساس
يوسع ماسك، الذي تقدر فوربس ثروته الصافية بنحو 164 مليار دولار، من تواجده في ولاية تكساس. كما تمتلك شركة SpaceX موقعًا في مدينة ماكغريغور، التي تقع في منتصف الطريق بين أوستن ودالاس، بالإضافة إلى كشف إعلان عن وظيفة نشر هذا الأسبوع، أن الشركة تتطلع إلى بناء منشأة تصنيع في أوستن. بدأت شركة Boring Company التوظيف في منطقة أوستن في نوفمبر / تشرين الثاني، وتم تسمية المدينة كموقع لمصنع تسلا العملاق التالي. وأكد ماسك في ديسمبر / كانون الأول أنه سينتقل من كاليفورنيا إلى تكساس.

عقاراتإيلون ماسكسبيس إكسولاية تكساس