ائتلاف النصر: العبادي لم يكن يوما ضد الكرد بل ضد مافيات الأحزاب المتحكمة بثرواتهم

بغداد: يس عراق

أكد ائتلاف النصر ، الاربعاء، أن سياساته وسياسات زعيمه رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي لم تكن يوماً بالضد من الشعب الكردي المناضل والمحروم، بل هي بالضد من مافيات الأحزاب، كردية كانت أم عربية.

وقال الائتلاف في بيان ورد الى “يس عراق” ، “يتذكر الرأي العام بأن العبادي هو من أطلق الرواتب لمواطني الإقليم العام الماضي بعد أن بددت الأحزاب المتحكمة بالإقليم الثروات النفطية وغير النفطية، واعتبرتها ملكاً لها ولاتباعها، وجوّعت المواطنين وحرمتهم من ثرواتهم”.

وتابع البيان، “اننا نؤكد بأنّ السلطة والثروة هما ملك الشعب وليس ملك الاقطاعيات الحزبية والشخصية”.

وأشار البيان الى أن “ائتلاف النصر مع العدالة والمساواة والوطنية العراقية دونما أي تمييز عرقي أو طائفي، وإنه كان وما زال وسيبقى مع الشعب بمختلف أديانه وقومياته وطوائفه وضد التخادم السياسي الطائفي الحزبوي المحاصصي الذي دمّر وسيدمر البلاد”.