اتفاق يرفع تجهيز الكهرباء الايرانية للعراق 17%.. والوزارة تقترب من استرجاع الـ20 ألف ميغا واط بالكامل

يس عراق: بغداد

بعد انخفاضه بنسبة 84%، ستعود إيران لرفع جزء من الطاقة الكهربائية المصدرة للعراق لتقليص الانخفاض إلى 67% فقط.

حيث اعلنت محافظة البصرة ووزارة الكهرباء عن إعادة الجانب الايراني لـ200 ميغا واط ستجهز بها خط البصرة، وعلى هذا الاساس سيرتفع التجهيز إلى 400 ميغا واط من أصل 1200 ميغا واط كان يستوردها العراق من ايران، وهو مايمثل 33%.

 

“وأعلنت وزارة الكهرباء، اليوم الثلاثاء، عن إتفاقات لرفع إطلاقات الغاز وإعادة الخطوط الإيرانية.

وذكر بيان للوزارة أن “وكيل الوزارة لشؤون الإنتاج المهندس عادل كريم استقبل القائم بأعمال السفارة الإيرانية في العراق موسى علي زاده لبحث آخر تطورات العلاقات الثنائية بين البلدين في مجال الطاقة والوقود”.

وأضاف البيان أن “زاده بيّن أن إيران تسعى لمواصلة وتدعيم أواصر الصداقة بين الشعبين العراقي والايراني وعمق العلاقات التاريخية العميقة التي تربط بينهما”، لافتاً الى أن “إيران على استعداد لرفع معدلات ضخ الغاز وإعادة عمل الخطوط الإيرانية، وإمكانية تشغيل خطوط ( عمارة – كرخة ) ليسهم في استقرار الڤولتيات في المحافظات الجنوبية”.

من جانبه أشاد “كريم على المبادرات الجدية التي تقدمها إيران لتعزيز التعاون الإنمائي بين البلدين الصديقين”، مبيناً أن “الوزارة بحاجة الى ضخ الغاز لتلبية حاجات المحطات التوليدية، وأن الوزارة ماضية بالتزاماتها الحكومية لأجل العمل المشترك في قضايا الطاقة وهو من الستراتيجيات والمصالح الجوهرية للوزارة في الوقت الحاضر”.

 

من جانب اخر، أعلنت وزارة الكهرباء، تحقيق ثاني أعلى إنتاج للكهرباء في وقت متأخر من مساء امس الاثنين، ببلوغه 19600 ميكاواط.
وقالت الوزارة في بيان، إن “انتاج الطاقة وصل قبل منتصف ليل الإثنين على الثلاثاء (5 – 6 تموز 2021) إلى 19614 ميكاواط، وهو رقم لم يسبق تسجيله في الفترات السابقة”.
وتابعت أن “الرقم الحالي، هو ثاني أعلى انتاج، بعد أن بلغنا في وقت سابق من الشهر الماضي أكثر من 20 ألف ميكاواط، قبل سلسلة الهجمات التي استهدفت أبراج الطاقة في عدة محافظات”.