“اتفقوا ليسرقوننا”.. انتقادات لمصرف الرشيد بسبب إجبار المتقاعدين على استبدال بطاقاتهم

يس عراق: بغداد

مؤخراً، قرر مصرف الرشيد استبدال بطاقة (ك.ك) الخاصة بالمتقاعدين الموطنة رواتبهم على المصرف ببطاقة “ن”.

وأصدر المصرف اليوم الخميس بياناً قال فيه إنه “وجه مراكزه الخاصة بإصدار بطاقة (ن) التي تم تحديدها سابقاً والاستمرار بالعمل يومي الجمعة والسبت واستقبال المتقاعدين لإنجاز بطاقاتهم بأسرع وقت”.

لكن متقاعدين أكدوا عبر مواقع التواصل الاجتماعي وجود فوضى في عملية الاستبدال.

دعا المصرف المتقاعدين الذين وصلتهم رسائل نصية لمراجعة مراكز الرشيد الخاصة.

تقضي الرسائل النصية بوجوب استبدال المتقاعدين بطاقة (ك.ك) إلى ماستر “ن”.

وخصص المصرف رابطاً إلكترونياً لمعرفة المتقاعد مركزه في أي محافظة وأقرب نقطة دالة وكافة معلومات المركز الموجودة في البطاقة عبر إدخال الرقم التقاعدي في الرابط، لتسهيل إجراءات استبدال البطاقات السابقة إلى بطاقة “ن”.

وتناقل متقاعدون تحذيرات باستبدال بطاقاتهم القديمة لتجنب الإيقاف، واستلام الرواتب في وقتها المحدد.

بدورهم، عبر متقاعدون عن استيائهم من إجبارهم على تحويل البطاقة، فضلاً عن زحام شديد على مراكز التحويل وتستغرق العملية يوماً كاملاً وفق ما أفادوا.

قال متقاعد إنه رفض تحويل بطاقته وذهب لاستلام راتبه عن طريق البطاقة القديمة فوجدها فارغة!.

توضع بطاقة (ك.ك) في الماكنة ويظهر الشريط فارغاً والمبلغ محوّل، بحسب ما قالوا.

انتقادات وجهت فيما وصفوه متقاعدون على مواقع التواصل الاجتماعي بـ”الاعتداء على حرمة المتقاعد”.

 

واعتبر آخرون العملية بمثابة سرقة كونهم أُجبروا من المصرف على تحويل بطاقتهم لبطاقة “ن”.

قال بعضهم إن التحويل يهدف لاستفادة الطرفين من عملية التحويل حيث تتطلب دفع مبلغ يصل إلى 25 ألف دينار.