اجتهاد شخصي.. الزراعة تشكو احتجاز السيطرات لمواد علفية مسموحة

يس عراق: بغداد

كشفت وزارة الزراعة، اليوم الجمعة، عن أن بعض السيطرات تقوم بحجز سيارات محملة بالمواد العلفية من دون مسوغ قانوني، فيما دعت كافة الأجهزة الأمنية في السيطرات الى تسهيل انسيابية مرور وتنقل المواد العلفية كافة بين المحافظات.

وقال الناطق الرسمي للوزارة حميد النايف في بيان إنها “لاحظت في الأيام الأخيرة وجود معوقات لا حاجة لها في بعض السيطرات بشأن انتقال المواد العلفية التي تشمل الذرة الصفراء وكسبة فول الصويا والاضافات العلفية، مبيناً أن “العديد من السيارات المحملة بهذا المواد البعض منها ما زال محجوزاً من دون مصوغ قانوني ،خاصة وهي لديها أوراق رسمية بهذا الشأن”.

وأكد أن”الوزارة وبتوجيه من وزير الزراعة محمد الخفاجي وجهت العديد من الكتب الرسمية لكافة السيطرات بشأن تسهيل مرور الأعلاف، وذلك لشحتها محلياً وحاجة مربي الثروة الحيوانية ومنتجي الدواجن اليها ،  مشدداً على أن “الوزارة تحمل كافة الجهات ذات العلاقة بشأن عدم تنفيذ كتبها الرسمية في هذا السياق”.

ودعا النايف وفقا للبيان” كافة الاجهزة الامنية الى تسهيل سرعة تنقل الاعلاف سواء كانت المحلية منها  أو المستوردة بين المحافظات بما فيها محافظات الاقليم ووفق الضوابط والتعليمات المعتمدة للاستيراد فضلا عن الذرة الصفراء المحلية، مثمنا الجهود التي تبذلها الاجهزة الامنية بعيدا عن الانتقائية في تطبيق الاجراءات في بعض مفاصلها”.

واشار الى ان “البلاد تمر في سنوات جافة خلت من الغطاء النباتي نتيجة قلة الامطار وانخفاض مناسيب المياه الواردة من دول الجوار الاقليمي ،فضلاً عن رفع الدعم الحكومي عن شراء محصولي الذرة الصفراء والشعير العلفي من الفلاحين الذي أثر سلبياً في مربي الثروة الحيوانية من جانب وبالمزارعين والفلاحين من جانب آخر”.