اخبار سيئة لإيرادات العراق.. 3 أسباب ستهبط اسعار النفط خلال العام الجاري

يس عراق: بغداد

وقع معهد التمويل الدولي، يوم الاثنين، أن تحوم أسعار النفط دون مستويات 60 دولارا خلال العالم الحالي، فيما رجح عودة الطلب العالمي على النفط إلى مستويات 100 مليون برميل يومياً، بحلول العام 2023.

 

وقبل ظهور فيروس كورونا وتفشيه حول العالم، كان العالم يستهلك نحو 100 مليون برميل يوميا في 2019.

 

وأرجع المعهد، ومقره الولايات المتحدة، في تقرير أسباب هبوط أسعار النفط إلى “توقعات زيادة العرض عن الطلب خلال الفترة المتبقية من العام، فضلا عن زيادة مخزونات النفط نتيجة لتعافٍ تدريجي لإمدادات النفط بالتزامن مع موافقة أوبك+ على زيادة الإنتاج خلال الأشهر الثلاثة المقبلة وسحب السعودية التخفيضات الطوعية تدريجياً”.

 

ورجح أيضا “عودة الطلب العالمي على النفط إلى مستويات 100 مليون برميل يومياً، بحلول العام 2023″، لافتا إلى أن سبب ذلك هو “استمرار الإغلاقات في أوروبا وتراجع الطلب على النفط، نتيجة انتشار ثقافة العمل من المنزل وتخفيض حجم الأعمال، وكذلك دعم الاقتصادات الكبرى لخطط مستقبلية خالية من الانبعاثات الكربونية”.

 

وأشار المعهد الدولي، إلى أن “ارتفاع أسعار النفط الذي يشهده العالم حاليا يعود إلى مجموعة من العوامل قادت إلى خفض كبير في مخزونات النفط العالمية وفي مقدمتها قرار السعودية في شباط الماضي خفض الإنتاج بمقدار مليون برميل إضافي يومياً حتى نهاية نيسان، وتمديد أوبك+ لتخفيضات الإنتاج، وهو ما تزامن مع اضطرابات إنتاج النفط في الولايات المتحدة مطلع العام نتيجة الاضطرابات الجوية، إضافة إلى تأخر وصول شحنات النفط نتيجة لتعطل الملاحة في قناة السويس مؤخراً”.

 

ومعهد التمويل الدولي، هو اتحاد عالمي للصناعة المالية، يضم أكثر من 450 عضوًا من أكثر من 70 دولة، وتتمثل مهامه بدعم الصناعة المالية في الإدارة الحكيمة للمخاطر.