ارتفاع اسعار الدولار في العراق بعد التوترات الامنية

يس عراق: بغداد

ارتفعت اسعار صرف الدولار امام الدينار العراقي اليوم الاحد ليفوق سعرالمئة دولار الـ148 ألف و500 دينار عراقي، فيما اعتبر مختصون ان هذا الارتفاع الذي جاء بعد استقرار لاشهر، مرتبط بالتطورات والتوترات الامنية متمثلة بمحاولة اغتيال رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي.

 

وتشهد بورصة الكفاح قلة في العرض مقارنة بالطلب على الدولار، حيث باتت مكاتب الصيرفة تحتفظ بالدولار، كما أن المواطنين لجأوا إلى شراء الدولار لتخوفهم من الأوضاع الحالية غير المستقرة، في حين ان مبيعات البنك المركزي النقدية والتي تبلغ ما يقارب من 50 مليون دولار يوميا ليس لها تأثير على الأسواق المحلية.

وتشير التوقعات الى ارتفاع اضافي محتمل في الايام المقبلة لاسعار الدولار في الاسواق المحلية في حال ظلت هذه التوترات الامنية موجودة.

يذكر ان اسعار الدولار ارتفعت بشكل تدريجي بالأسواق العراقية لتصل في البورصة الرئيسية 148200 دينار لكل 100 دولار، فيما بلغ في الصيرفات سعر البيع 148750 دينارا عراقيا لكل 100 دولار امريكي، بينما بلغت أسعار الشراء 147750 دينارا عراقيا لكل 100 دولار امريكي.

 

يأتي هذا في وقت تعرض فيه منزل الكاظمي في المنطقة الخضراء المحصنة وسط العاصمة العراقية بغداد فجر اليوم إلى قصف بواسطة طائرة بدون طيار.

ووقعت محاولة الاغتيال الفاشلة للكاظمي بعد يومين من اشتعال فتيل الازمة بين المتظاهرين المناهضين لنتائج الانتخابات.