ارتفاع اسعار المنتجات الصينية في العراق.. هل سيتم التخلي عن المنتج الأرخص؟

An Iraqi shopkeeper waits for customers at Baghdad's Shorja market ahead of the Eid al-Fitr holiday which marks the end of the Muslim holy fasting month of Ramadan on July 5, 2016. On the eve of Eid al-Fitr when Muslims normally buy gifts and sweets to celebrate the end of Ramadan business is exceptionally low as Iraqis mourn the victims of an attack that killed more than 200 people earlier in the week in the capital's Karrada area. / AFP / AHMAD AL-RUBAYE (Photo credit should read AHMAD AL-RUBAYE/AFP/Getty Images)

يس عراق: بغداد

أشر عدد من أصحاب المهن والتجار ارتفاع اسعار البضائع الصينية لعدة اسباب، بعد ان كانت هي الارخص على الاطلاق مقارنة بباقي المنتجات ولاسيما في العراق، الامر الذي يطرح تساؤلات عما اذا كان هذا الامر سيؤدي لتراجع شعبية واستهلاك المنتجات الصينية في العراق لصالح منتجات اخرى.

واكد تجار واصحاب مهن في الاسواق العراقية ارتفاع اسعار البضائع الصينية كالاجهزة الكهربائية والملابس وغيرها من المنتجات.

واورد مختصون عدة اسباب من بينها ارتفاع قيمة العملة الصينية المحلية وكذلك ارتفاع اسعار النفط والطاقة بالتالي ارتفاع كلفة انتاج السلع، وارتفاع اسعار النقل، هذه الاسباب الخارجية بالاضافة الى اسباب داخلية في العراق تتعلق بارتفاع اسعار الدولار.