ارتفاع حركة المسافرين في الشرق الاوسط بنحو 85% في نوفمبر الماضي مقارنة بـ2021

يس عراق: بغداد

كشف الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) عن استمرار تعافي قطاع السفر الجوي في نوفمبر 2022.

 

  • ارتفع إجمالي حركة السفر الجوي (ويُقاس بإيرادات الركاب لكل كيلومتر) بنسبة 41.3% في نوفمبر 2022 مقارنة مع الشهر ذاته من العام السابق، بينما وصل إجمالي حركة المسافرين حول العالم إلى 75.3% من المستويات المسجلة في نوفمبر 2019.

.       ارتفعت حركة السفر العالمية بنسبة 85.2% قياساً بمستويات نوفمبر 2021. وواصلت منطقة آسيا والمحيط الهادئ تسجيل أقوى النتائج على أساس سنوي، حيث سجلت جميع المناطق نتائج إيجابية بالمقارنة مع العام السابق. ووصلت إيرادات الركاب لكل كيلومتر للرحلات الدولية في شهر نوفمبر 2022 إلى 73.7% من مستويات نوفمبر 2019.

 

  • انتعشت حركة السفر المحلية في نوفمبر 2022 بنسبة 3.4% مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي، إلا أن قيود السفر في الصين ما زالت تعيق النتائج على مستوى العالم. وسجل إجمالي حركة السفر المحلية في نوفمبر 2022 ارتفاعاً بنسبة 77.7% من المستويات المسجلة في الفترة ذاتها من عام 2019.

 

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال ويلي والش، المدير العام للاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا): “تؤكد نتائج حركة المسافرين في نوفمبر إقبالهم الملحوظ على السفر بعد تخفيف قيود حركة السفر. ولكن للأسف نلاحظ من ردود الفعل تجاه استئناف الصين لأنشطة السفر الدولي في شهر يناير بأنّ العديد من الحكومات لا زالت تضفي الطابع السياسي على الجانب العلمي عندما يتعلق الأمر بكوفيد-19 والسفر، حيث أكد علماء الأوبئة والمركز الأوروبي للوقاية من الأمراض ومكافحتها وجهات أخرى أنّ إعادة فرض تدابير فحوصات كوفيد-19 على المسافرين القادمين من الصين لن يكون له أثر يذكر على جهود احتواء الفيروس الذي بات منتشراً في جميع أنحاء العالم. كما يتعارض احتجاج الصين على هذه السياسات مع اشتراطاتها الخاصة بإجراء فحوصات قبل السفر على جميع المسافرين باتجاه الصين. ويجب على الحكومات أن تركز على استخدام الأدوات المتاحة للتعامل مع جائحة كوفيد-19 بكفاءة، بما في ذلك تحسين اللقاحات والتدابير العلاجية، بدلاً من تكرار السياسات التي أثبتت فشلها مراراً وتكراراً على مدى الأعوام الثلاثة الماضية”.

 

أسواق السفر العالمية

حققت شركات الطيران في منطقة آسيا والمحيط الهادئ زيادة بنسبة 373.9% في حركة المسافرين خلال شهر نوفمبر 2022 قياساً بالشهر ذاته من العام السابق، لتسجل المعدل الأعلى على أساس سنوي بين جميع المناطق. كما زادت السعة بنسبة 159.2% وعامل الحمولة بواقع 35.9 نقطة مئوية إلى 79.2%.

وحققت شركات الطيران الأوروبية زيادة بنسبة 45.3% في حركة المسافرين في نوفمبر 2022 مقارنة بالشهر ذاته من عام 2021. بينما ارتفعت السعة بنسبة 25.1% وازداد عامل الحمولة بواقع 11.6 نقطة مئوية إلى 83.6%، وهو الأعلى بين جميع المناطق.

 

وسجّلت شركات الطيران في الشرق الأوسط زيادة بنسبة 84.6% في حركة المسافرين في نوفمبر 2022 مقارنة بالشهر ذاته من العام السابق. وارتفعت السعة في نوفمبر بنسبة 45.4% قياساً بالفترة ذاتها من العام الماضي، وعامل الحمولة بواقع 16.5 نقطة مئوية إلى 77.7%.

 

وشهدت شركات الطيران في أمريكا الشمالية تحسناً بنسبة 69.9% في حركة المسافرين مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2021. بينما ارتفعت السعة بنسبة 45.5% وازداد عامل الحمولة بواقع 11.6 نقطة مئوية إلى 81.0%.

 

وحققت شركات الطيران في أمريكا اللاتينية ارتفاعاً في حركة المسافرين بنسبة 59.2% في نوفمبر الماضي بالمقارنة مع الفترة ذاتها من عام 2021، بينما زادت السعة بنسبة 55.6% وعامل الحمولة بواقع 1.9 نقطة مئوية ليبلغ 82.9%.

 

وسجلت شركات الطيران الأفريقية ارتفاعاً بنسبة 83.5% في إيرادات الركاب لكل كيلومتر خلال نوفمبر مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. وارتفعت السعة في نوفمبر بنسبة 48.4% وازداد عامل الحمولة بواقع 14.2 نقطة مئوية إلى 74.3%، وهي النسبة الأدنى بين جميع المناطق.

 

أسواق السفر المحلية

 

ارتفعت إيرادات الركاب لكل كيلومتر المحلية في البرازيل في نوفمبر بنسبة 5.1% قياساً بالفترة ذاتها من عام 2021، لتبلغ 96.2% من المستويات المسجلة في عام 2019.

 

وارتفعت حركة السفر المحلية في الولايات المتحدة بنسبة 5.0% في نوفمبر 2022 بالمقارنة مع الشهر ذاته من العام الماضي، متفوقة على النسبة المسجلة في نوفمبر 2019 بواقع 99%.