“ارقام حُسمت” بموازنة 2021: الإيرادات ارتفعت لأكثر من 100 ترليون والعجز ينخفض.. “قرار 315” يحصد فقرة واضحة

يس عراق – بغداد

كشف رئيس اللجنة المالية النيابية هيثم الجبوري، الجمعة، عن ارقام تم حسمها في قانون موازنة 2021، مبينا ان الايرادات ارتفعت لأكثر من 100 ترليون دينار والعجز انخفض الى 26 ترليوناً.

وقال الجبوري، في بيان حصلت عليه “يس عراق”، ان بعض من التغيرات المفصلية التي قامت بها اللجنة المالية برئيسها و اعضاءها على الموازنة المقدمة من قبل الحكومة لعام 2021، الإيرادات ازدادت إلى (101) ترليون بعدما كانت 93 ترليون.

واضاف: ان العجز المالي أصبح 26 ترليون بعدما كان71 ترليون، فضلا عن ان قروض سندات الخزينة انخفضت من 47 ترليون إلى 2ترليون فقط، مشيرا الى انه لاول مرة بعد 2003 تتدخل اللجنة المالية لكشف تعاقدات جولات التراخيص وكيفية منحها وكشف حجم الايراد الحقيقي لها لدعم الموارد المالية.
وتابع: انه تم ضبط ايرادات الاقليم تحت رعاية الحكومة المركزية ومنع سداد الحكومة مابذمة الاقليم من 2014لحد الان الا في حالة تسديد الاقليم مابذمته والكشف عن ايراداته النفطية والحدودية وغيرها، فيما اشار الى استحصال الديون المترتبة بذمة شركات الهاتف النقال فورا.
وبين الجبوري، ان بعض الخدمات المجتمعية الغير موجودة في المسودة الاصلية وتم اضافتها بجهود ذاتية للجنة المالية ورئيسها هي تحويل الاستقطاع العالي المقترح من الحكومة الى ضريبة دخل لايتجاوز حسابه فقط على الراتب الاسمي وهو بسيط عكس ماروج له البعض من الجيوش الالكترونية، بالاضافة الى ادراج فقرة ضمان حقوق المحاضرين والحرفين والكتاب والاداريين والحراس من ضمن قانون الموازنة لعام 2021 وبتغطية تامه عكس مايشاع انها لشهور بسيطه وتقطع وهذا منافي لما تروج له الجيوش الالكترونية ايضا.
واوضح: تم ادراج عودة المفسوخة عقودهم من الجيش والشرطة والحشد الشعبي وغيرهم، وزيادة تخصيص محافظات العراق كافة ومنها الجنوبية والوسط بما يضمن استمرار عجلة الاقتصاد والاستثمار والاعمار والبدء بمشاريع حقيقة لخدمة المواطن ودفع مستحقات المقاولين بمناقلات بين الابواب وليس كما يشاع من الجيوش الالكترونية والمتباكين انها من قوت الموظف فهنا تختلف الابواب تماما، فضلا عن  دفع مستحقات الفلاحيين والمزارعين للسنين السابقة والحالية.
وقال رئيس اللجنة، انه جرى تضمين فقرة واضحة وصريحة لانصاف شريحة المشمولين بقرار 315 والاجور في كافة الوزارت، لافتا الى ان اليوم اخذت الموازنة اتجاه اخر هو زيادة ايرادات والغاء امور بها صرف مالي مشرعن للفساد كذلك خدمة المجتمع والمواطن وسير الاعمار.