اعتقال شقيق الفنان حسين الجسمي.. ماعلاقة الفنانة مريم حسين؟

يس عراق: متابعة
كشف موقع البوابة الخليجي، عن إلقاء القبض على الإعلامي الإماراتي صالح الجسمي، شقيق الفنان حسين الجسمي، على خلفية أزمته مع الفنانة مريم حسين، إذ أدعت أن الأول يلاحقها ويعين رجال ليتعقبوها.

وفي الوقت ذاته، لم يرد صالح الجسمي على تلك الأخبار بالنفي أو الإثبات، وأظهر حسابه الرسمي عبر انستجرام، اختفاءه خلال الأربعة أيام الأخيرة، حيث كان آخر منشور له في الأول من مايو الجاري.

وفي الوقت ذاته، نشرت مريم حسين، عبر خاصية القصص على حسابها الرسمي بانستجرام، تعليقًا كتبت فيه: «الحمدلله على نعمة القانون بالإمارات»، وذلك تزامنًا مع الأخبار المنتشرة حول القبض على، صالح الجسمي.

 

 

تعود أزمة مريم حسين، إلى العام قبل الماضي، حينما انتشر لها مقطع فيديو مع مطرب راب، حيث تبادلا الرقصات بشكل مثير، الأمر الذي جعل الإعلامي صالح الجسمي، يعلق على تلك الفيديوهات ويصفها بـ الإباحية.

بعد ذلك، احتد الخلاف، وتراشق كل من مريم حسين وصالح الجسمي بالسباب والشتائم، والتصريحات المسيئة، ووصل الأمر إلى ساحات القضاء، إذ قام الجسمي بتحريك دعوى قضائية ضد الفنانة المغربية يتهمها فيها ب” هتك العرض بالرضا مع مغني راب والسب والقذف في حقه”.

في المقابل، ردت مريم حسين، على الجسمي، بدعوى أخرى اتهمته فيها بالسب والقذف، واستمر الصراع في المحاكم لمدة عامين، حتى قضت محكمة جنح دبي في شهر يوليو 2019 بالحبس 3 أشهر للفنانة المغربية وترحيلها عن الإمارات وذلك بتهمة هتك العرض مع مغني راب في احتفالات رأس السنة الميلادية.

وفي آخر يناير الماضي، صدر الحكم النهائي على مريم حسين، حيث أصدرت محكمة جنج دبي حكما غير قابل للاستئناف، بإبعاد مريم حسين عن دولة الإمارات العربية المتحدة، وتخفيف عقوبة سجنها من 3 أشهر إلى شهر، وبراءة الإعلامي صالح الجسمي من التهم المنسوبة إليه.