اقتصاد أغنى رجل في آسيا يضيف 17 مليار دولار لثروته في 2019

بغداد: يس عراق

أضاف رجل الأعمال الهندي، موكيش أمباني، أغنى رجل في آسيا، 17 مليار دولار إلى ثروته في عام 2019 حتى 23 ديسمبر/كانون الأول الجاري.

وذكر مؤشر المليارديرات لوكالة بلومبرج للأنباء أنه بهذه الإضافة، بلغت ثروة أمباني الحاصل على درجة البكالوريوس في الهندسة الكيميائية نحو 61 مليار دولار، وتعد شركته “ريليانس إندستريز” وهي من بين الشركات الأعلى قيمة في الهند.

من هو موكيش أمباني؟

عمل أمباني المولود في 19 أبريل/نيسان من عام 1957 مع والده رجل الأعمال ظهير أمباني في تجارة التوابل، ثم انتقل لتجارة المنسوجات ليتحول تدريجيا إلى واحد من أشهر أقطاب التجارة في الهند.

ودخل أمباني جامعة ستانفورد في الولايات المتحدة ليحصل على شهادة الماجستير في إدارة الأعمال MBA، ثم أسس مع والده شركة Reliance Industries.

وتتركز استثمارات شركة أمباني حاليا في 5 مجالاتٍ رئيسية هي: البحث والإنتاج، والتنقية والتسويق، والبتروكيماويات، وتجارة التجزئة، والاتصالات.

وتصنف الشركة من بين شركات قائمة فورتشن جلوبال 500، وهي ثاني أكبر شركة في الهند من حيث القيمة التجارية.

وعمل موكيش أيضا في مجلس إدارة شركة بنك أوف أمريكا، كما كان رئيس مجلس الإدارة في المعهد الهندي للإدارة بنجالور.

من ناحية أخرى، نمت ثروة جاك ما، مؤسس مجموعة “علي بابا” بقيمة 11.3 مليار دولار، بينما خسر جيف بيزوس، الرئيس التنفيذي لشركة أمازون 13.2 مليار دولار من ثروته.

وتراجع عدد أغنى أغنياء العالم من 2158 رجلا وامرأة عام 2017 إلى 2101 رجل وامرأة عام 2018.

في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، استعاد الملياردير الأمريكي بيل جيتس مؤسس شركة “مايكروسوفت” العملاقة للبرمجيات، صدارة أغنى أغنياء العالم، بعد تفوق ثروته على قيمة ممتلكات جيف بيزوس الرئيس التنفيذي لأمازون.

وبحسب مؤشر “بلومبرج” للمليارديرات، قفزت ثروة جيتس إلى 110 مليارات دولار، مقارنة بـ109 لبيزوس.