اكتشاف طريقة “خادعة” يستفاد منها كورونا لإلحاق الضرر بالجسم دون تدخل منه

يس عراق: متابعة

كشفت دراسة حديثة، عن طريقة جديدة يلحق من خلالها فيروس كورونا الضرر في جسم المصاب، وذلك عبر “خداع” الجهاز المناعي وجعله يحارب الجسم بدلًا عنه.

وبحسب الدراسة التي أجراها باحثون في جامعة إيموري الأميركية، فإن “هذا يفسر ظهور الأعراض طويلة الأمد للفيروس”، وفقا لصحيفة نيويورك تايمز.

وقال الباحثون إن ما يحدث في بعض حالات كورونا، تشبه ما يحدث في بعض الأمراض مثل الأجسام المضادة الذاتية.

وأكدوا أن نظام المناعة في الجسم لدى هؤلاء المرضى تحول إلى مهاجمة نفسه بدلاً من الفيروس، وينتج جزيئات تسمى “الأجسام المضادة الذاتية” التي تستهدف المادة الوراثية من الخلايا البشرية، بدلاً من الفيروس.

وأضافوا أن هذه الاستجابة المناعية المضللة قد تؤدي إلى تفاقم حالة كوفيد -19 الشديدة، وتفسر سبب المعاناة الطويلة لبعد الأشخاص حتى بعد تخلص أجسادهم من الفيرووس.

 

وأوضح الباحثون أن النتائج لها آثار مهمة على العلاج، مؤكدين أنه باستخدام الاختبارات الحالية التي يمكن أن تكشف عن الأجسام المضادة، يمكن للأطباء تحديد المرضى الذين قد يستفيدون من العلاجات المستخدمة لمرض الذئبة الحمراء والتهاب المفاصل الروماتويدي.