الآلاف من مربي الحيوانات مهددون بالنزوح من بلدة زراعية بديالى

يس عراق: بغداد

حذر مسؤول حكومي اليوم الثلاثاء، من نزوح الآلاف من مربي الحيوانات في ناحية العظيم شمالي ديالى بسبب الجفاف وشح المياه.

وقال مدير ناحية العظيم عبد الجبار احمد العبيدي ان “جفاف نهر العظيم وانعدام مصادر المياه بسبب شح الأمطار تسبب بشبه انهيار للثروة الحيوانية في الناحية وسط تهديدات وخيارات بالنزوح أو هجرة المهنة وتحمل تبعاتها المعيشية الوخيمة”.

وأشار العبيدي الى أن “لجوء مربي الحيوانات الى السيارات الحوضية بتكاليف باهظة لتأمين مياه الشرب للحيوانات بعد جفاف نهر العظيم الشريان الرئيسي لقرى العظيم وأطراف صلاح الدين؛ وهو خيار اضطراري عقيم لا يجدي نفعا”.

وطالب العبيدي بـ”زيادة اطلاقات نهر العظيم بما يؤمن ماء الشرب وارواء الحيوانات للحفاظ على ما تبقى من الموارد المعيشية لسكان ناحية العظيم  وانقاذهم من كوارث معيشية لا يمكن معالجتها وتجاوزها”.

ولفت مدير الناحية إلى مساعي مربي الحيوانات للنزوح من مناطقهم أو  هجرة مهنة تربية الحيوانات بسبب الموقف المائي الحرج والغير مسبوق.

ويعد نهر العظيم واحداً من أهم روافد نهر دجلة، وهو النهر الوحيد الذي ينبع في داخل الأراضي العراقية؛ حيث ينبع في محافظة السليمانية وتحديداً من جبال سكرمة داغ، و طاسلوجة، وقره داغ، ويصب في نهر دجلة إلى الجنوب من مدينة بلد، ويقع حوض نهر العظيم ما بين حوض تغذية الزاب الأسفل، وسلسلة جبال حمرين، وله أربعة روافد رئيسية وهي: خاصة جاي، وطاووق جاي، وطوز جاي، وزغيتون جاي، أما الروافد الثانوية الكبيرة فهي كوري جاي، ووادي زكرا، وغيرها.

وتعد ناحية العظيم 60 كم شمال بعقوبة، سلة ديالى الغذائية وتحوي مئات الالف من الدوانم الزراعية المنتجة للمحاصيل الصيفية والشتوية ومصدر تمويل زراعي للكثير من المحافظات.