الأتحاد للطيران: عملنا بشكل وثيق مع المساهمين لتجنب وضع “فيرجن أستراليا” تحت الحراسة القضائية

يس عراق: متابعة

قال متحدث باسم شركة “الاتحاد للطيران” إن الشركة عملت بشكل وثيق على مدار الأسابيع الماضية وكافة المساهمين، لإيجاد وسيلة لتجنب وضع فيرجن أستراليا تحت الحراسة القضائية، مشيراً إلى أن هذه المحاولات لم تنجح.

وذكر المتحدث أن الشركة لم تتمكن من توفير الدعم المالي لـ”فيرجن أستراليا” في الظروف الحالية وأزمة فيروس كورونا التي أثرت بشكل كبير على أعمالها.

وأوضح أن شركة الاتحاد للطيران من أكبر المساهمين في شركة فيرجن أستراليا، مبيناً أنها استثمرت بشكل كبير في الشركة في عام 2012.

وذكر أن السوق الأسترالي يعد أحد أهم الأسواق بالنسبة للاتحاد للطيران، لافتاً إلى أن الشراكة مع فيرجن أستراليا عادت بالعديد من الفوائد التجارية عبر برنامج الولاء “فيرجين فيليسيتي” والمشاركة بالرمز وتكامل شبكات الوجهات وتآزر الأعمال.

وأضاف أن الشركة تأمل أن تسمح الحراسة القضائية باستئناف الخدمة وأن تظل فرص الأعمال مفتوحة لإجراء نقاشات حول استمرار التعزيز المشترك.

وكانت شركة “فيرجن استراليا” قد أعلنت سابقاً إفلاسها في ظل تداعيات فيروس كورونا المستجد، حيث تم وضعها تحت الحراسة القضائية الطوعية.

ويبلغ عدد موظفي فيرجن استراليا نحو 10 آلاف موظف، وتزيد ديونها على 3.2 مليارات دولار.