الأمطار ترفع الخطة الزراعية بذي قار إلى 222 الف دونم

يس عراق: متابعة

أكدت مديرية الموارد المائية في محافظة ذي قار، اليوم الجمعة، أن غزارة الأمطار في جنوب العراق أسهمت في نجاح الخطة الزراعية.

وقال مدير الموارد المائية في ذي قار عبد الرضا سنيد، إن “محافظة ذي قار تعرضت الى شح مائي شديدة بسبب الظروف المناخية وقلة الثلوج المتساقطة على المرتفعات في شمال العراق لمواسم مطرية ثلاثة سابقاً، بالإضافة الى سياسات دول الجوار وقلة الإيرادات الواردة الى نهري دجلة والفرات حيث أدى ذلك الى قلة التصاريف المطلقة من السدود الخزنية باتجاه محافظات الجنوب، وبالتالي تم تقليص الخطط الزراعية الى نسبة ربع ما كان عليه في السنوات الرطبة، وذلك لتأمين مياه الشرب”.

وأضاف أن “كميات الأمطار التي هطلت في الموسم الحالي أدت الى إرواء كميات كبيرة من المنطقة، وكذلك إنجاح الخطة الزراعية وزيادتها الى 222 ألف دونم في المحافظة، بالإضافة الى ارتفاع منسوب المياه في نهري الغراف والفرات، الأمر الذي أدى الى زيادة التصاريف الداخلة في هور الحمّار والأهوار الوسطى في قضاء الجبايش، وما زالت التصاريف تتدفق باتجاه الأهوار والمناسيب ما زالت في ارتفاع”.

وتابع أن”الخطة الزراعية المقترحة تم إروائها بالكامل، حيث تمت زراعة مساحات أكثر من المحددة، وسيتم جردها بسبب استمرار الأمطار بعد أن أصبح الوضع المائي ممتازاً، ،مبيناً أنه”ستتم متابعة التصاريف الواردة والمحافظة عليها والعمل بنظام المناوبة والمراشنة ورفع التجاوزات لتأمين كميات كافية لإنجاح الخطة الزراعية المقترحة

وإرواء ما تم زراعته من هذه المحاصيل في المحافظة”.