الإعلام الأمني تكشف معلومتين خطيرتين “تطابق” الوثائق المتداولة حول المتهم بمفخخة ذي قار!

يس عراق: بغداد

عمقت خلية الإعلام الأمني، الحيرة بعد كشف معلومات أولية عن المتهم الذي كان يقود العجلة المفخخة المضبوطة في محافظة ذي قار في وقت متأخر من مساء أمس الخميس.

وفي الوقت الذي تعددت الروايات بشأن المتهم، حيث تداولت مواقع التواصل الاجتماعي وحسابات مقربة من الفصائل، بأن المتهم يدعى قتيبة من محافظة تكريت، فيما تداولت حسابات أخرى متعددة، وثائق تفيد بأن المتهم يسكن محافظة ذي قار ومنتسب في الحشد الشعبي من مواليد 1973 بحسبما تظهر الوثائق.

 

 

وجاء بيان خلية الإعلام الأمني، بمعلومتين مثيرتين، لتجهز على الرواية الأولى، وتعزز الرواية الثانية مبينة أن المتهم يسكن محافظة ذي قار بالفعل، وتولد 1973.

وقالت الخلية في بيانها الذي تلقت “يس عراق” نسخة منه، إنه “تداولت بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي قصص متعددة بشأن موضوع  العجلة التي ضبطت والقي القبض على سائقها في ناحية البطحاء بمحافظة ذي قار. ”

واضافت: “ومن اجل احاطة الراي العام بالموقف الرسمي الدقيق نبين، انه في تمام الساعة الحادية عشر  والنصف من مساء يوم 6 اب 2020 ضبطت مفارز من مديرية شؤون السيطرات الخارجية / مركز الشهيد  نزار على الطريق السريع الدولي قرب نزلة  السيد عباس الكوردي عجلة  نوع مارك صفراء اللون تحمل لوحة التسجيل  ( 28215/ نجف  أجرة ) سائقها مِن مواليد 1973 يسكن محافظة ذي قار  واثناء التفتيش الدقيق عثرت في  صندوق العجلة على عبوتين محلية الصنع ومواد متفجرة واجهزة تفجير، وقد عملت مفارز مكافحة المتفجرات على تأمينها وقد جرى تسليم العجلة والسائق والمبرزات الجرمية الى مركز شرطة الشهيد نزار لإكمال التحقيق، وحالياً المتهم الملقى القبض عليه على ذمة التحقيق، وسنوافيكم  بنتائج التحقيق لاحقاً “.

 

شاهد ايضا:

وسمان يتصارعان في تويتر بعد الحادثة الأولى من نوعها منذ سنوات.. كيف وصلت المفخخة إلى ذي قار “الآمنة”؟